ألي بغى إخيط ولا إدير الجبس بمستشفى بن المهدي فرض عليه إحاني المدير

العيون الأن :

الحبيب مسيح :

يعيش منذ مدة المستشفي الإقليمي لمدينة العيون “بن المهدي ” على وقع الإضرابات المتكررة لطاقم التمريض الشي الذي إنعكس بسلب على حالة مرضى المستشفى .وقد عرفت هذه الإحتجاجات أوجها بدخول الطاقم الطبي في خطوة تصعيدية تمثلت في مقاطعة بعض الأعمال التمريضية ( الخياطة +الحبس ) لأكثر من شهرين. وقد زاد الطين بلة إنخراط الاطباء المناوبين كذلك في هذه الخطوة .وبذلك أصبح مستشفى بن المهدي بدون خياطة ولا جبس. أمام هذا الوضع الخطير الذي يتخبط فيه مستشفى بن المهدي أصبح مدير المستشفى يقوم مقام الطاقم الطبي و ينتقل بشكل متكرر و في أوقات متفرقة من الليل لسد هذا الخصاص وبالتالي يصبح المريض ملزم بالإنتظار لساعات طويلة كيف ما كانت حالته الصحية.
والسؤال الأن المطروح هو أين المسؤولين المحليين والمركزيين مما يقع بالمستشفى بن المهدي ؟
هل يجب على المواطن أن يتحمل مسؤولية سوء تدبير المسؤولين لهذا القطاع الحيوي ؟
الإضراب حق مشروع ولكن حق العلاج حق انساني سامي على جميع القوانيين الوضعية

Leave A Reply

Your email address will not be published.