العيون الان

تم افتتاح مؤسسة “تحفة العروس” بالدار البيضاء، وهي أول مركز للإرشاد والوساطة في الزواج بالمغرب، و كل المعلومات الاساسية تجدونها في المنشور أسفله، و الذي يضم صور و فيديو توضيحي، و كذا أرقام هواتف لمزيد من المعلومات و الايضاحات.


و قد قامت المؤسسة، بعقد شراكة في هذا الصدد مع مجموعة من الدارسيين و الباحثين السوسيولوجيين المتمرسين في ميدان البحث الاجتماعي، و تمحورت دراستهم في هذا الجانب، كما تم تعزيزها باستمارات في عدد من المدن المغربية.

و النتيجة التي خلصت اليها أظهرت ارتفاع نسبة العنوسة وارتفاع نسبة الطلاق، كما لوحظ غياب مؤسسات مختصة لمساعدة الشباب قصد الدخول في مرحلة الزواج وغياب مجال للتلاقي والتعارف من أجل الزواج.

و بسبب هذا الغياب، قرر المشرفون على المؤسسة استثمار هذه النتائج في محاولة للاستجابة للحاجيات الراهنة من أجل تسهيل عملية الزواج، بواسطة خدمات مهنية بطريقة سلسة تراعي كل الميزانيات والإمكانيات، و بتأسيس أول مكتب للوساطة في الزواج تحت اسم “تحفة العروس”، المأخوذ عن كتاب يحمل العنوان نفسه لمؤلفه حمد مهدي الإستانبولي.


و في بلاغ لمدير المؤسسة، أكدأن اسم المشروع مستوحى من كتاب “تحفة العروس”، الذي يتضمن المبادئ الأساسية والشرعية للزواج، ومن تجربة مكاتب الزواج في ماليزيا التي تعد من النماذج الناجحة بكل المقاييس، وساهمت في تزويج الآلاف من الشباب الماليزي وتلقى دعما مهما من السلطات الماليزية، مشيرا إلى أن مؤسسة “تحفة العروس” عبارة عن ناد يضم المرشحين والمرشحات للزواج تقدم لهم خدمات مختلفة حسب نوعية العضوية، التي تتنوع بين “سيلفر” و”كولد” و”بلاتينيوم”.


وأوضح المكلف بقسم الاشتراكات، في البلاغ نفسه، أن بطاقة نادي “تحفة العروس” تخول عدة امتيازات يقدمها شركاء المؤسسة، إذ يستفيد المرشح الذي يؤدي ثمن العضوية في النادي، من تسويق “البروفيل” الخاص به ضمن شروط تقنية لتحقيق هدف الزواج مع الحصول على حصص ل”الكوتشينغ” الشخصي، مشيرا إلى أن المؤسسة سيصبح لها قريبا وكيل معتمد في مسقط بسلطنة عمان لتشجيع الزواج بين العرب، بالإضافة إلى بحثه عن وكلاء معتمدين بمدن الجديدة ومراكش والرباط وأكادير وطنجة والرشيدية.

فيديو توضيحي: