إنتحار مدير ثانوية بقلعة السراغنة

العيون الان

انضاف مدير ثانوية سيدي رحال بمدينة قلعة السراغنة إلى لائحة المنتحرين في صفوف رجال التعليم، بعد أن أقدم على الإنتحار.

فقد اكدت مصادر محلية أن الهالك وجد جثة هامدة صباح اليوم الاثنين 22 أكتوبر الجاري، بجانب مكتبه بالثانوية التي يديرها، بعد أن عمد إلى شنق نفسه بحبل حسب ما رجحه عدد من الأطر التربوية للمؤسسة.

إلى ذلك أكد موقع برلمان كوم نقلا عن معارف الهالك، وأساتذة الثانوية أنه لم يكن قيد حياته يعاني من أية مشاكل اجتماعية أو مضاعفات نفسية، ما ترك لدى الجميع علامات استفهام كبرى حول الأسباب التي دفعته إلى الإنتحار.

وفور علمها بالحادث، حضرت السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي لعين المكان، حيث تمت معاينة الواقعة ليتم نقل الجثة إلى مستودع الأموات، قبل مباشرة تحقيق في الموضوع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.