العيون الان

مراسلة : مولاي الذهبي الخوجاني

عقد صباح اليوم بمقر ولاية جهة العيون على الساعة 11h00 اجتماع تنسيقي حول النقل المدرسي.
ترأس الاجتماع السيد الكاتب العام للولاية وحضره كل من رئيس المجلس الجماعي بالعيون
والمدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بالعيون والسيد المدير الجهوي لوزارة التجهيز والنقل والسيد الباشا، وممثل ولاية الأمن ورئيسة مصلحة النقل الطرقي .
وممثل الأكاديمية، ومدير المكتب الصحي بالبلدية بالإضافة إلى ممثل التعليم الخصوصي بالمجلس الإداري للأكاديمية (يوسف أكنو)..
وقد حضر عن جمعية الساقية للتعليم المدرسي رئيس الجمعية السيد مولاي الذهبي خوجاني.
في بداية الاجتماع رحب السيد الكاتب العام بالحضور وبين أهمية هذا اللقاء المتعلق بالنقل المدرسي،داعيا جميع الفاعلين في هذا الاجتماع الى تفعيل قرارات المكتب الصحي للمجلس الجماعي.
كما تدخل السيد رئيس المجلس الجماعي بالعيون وأكد على ضرورة التفاعل مع القوانين المتعلقة بالنقل المدرسي ( قرار 2006 و 2014) خاصة ما يتعلق بتطهير السيارات والبطاقة الصحية للسائقين والمرافقات. مبينا عدم تجاوب عدد كبير من المؤسسات التعليمية لهذه القوانين المنظمة للنقل المدرسي، وداعيا الى التفاعل معها وتطبيقها.
وقد تناول السيد رئيس جمعية الساقية الكلمة وبين أن النقل المدرسي يثقل كاهل جميع المؤسسات وأكد على ضرورة إيجاد صيغ مناسبة لتطبيق قرارات المجلس فيما يخص المكتب الصحي، وذلك بوضع جدولة لجميع المؤسسات.
كما أشار إلى أن جميع المؤسسات تشغل فئة مهمة من المعطلين من أبناء الاقليم، وأكد رئيس الجمعية أن المؤسسات المنظوية تحت لواء الجمعية مستعدة للمساعدة فيما يتعلق بالرقي بمجال التعليم الخصوصي بشكل عام والنقل المدرسي بشكل خاص. شاكرا جميع المتدخلين الذين فتحوا الباب للجمعية من أجل إيجاد الحلول للإكراهات الخاصة بالتعليم الخصوصي.
وبعد نقاش مستفيض،
حث السيد الكاتب العام في نهاية الاجتماع على ضرورة التجاوب مع قرارات المجلس الجماعي وأن تكون حسن النية في التعامل مع هذه القرارات مؤكدا أن النقل المدرسي قطاع حيوي بالمدينة يجب إلاؤه أهمية كبرى من الجميع.