استقبال الموظفين العرضيين التابعين للمجلس الاقليمي لبوجدور

العيون الان

استقبل عشية الخميس 24 اكتوبر 2019  السيد عامل إقليم بوجدور ابراهيم بن براهيم رفقة السيد أحمد خيار رئيس المجلس الإقليمي ، بقاعة الاجتماعات بعمالة إقليم بوجدور الموظفين العرضيين التابعين للمجلس الاقليمي لبوجدور، والذين تمت تسوية وضعيتهم المادية وتعويضهم بمبلغ 900 مليون سنتيم نظير راتبهم منذ سنة 1994، وليتم أخيرا طي ملفهم الذي عمر ما يزيد عن عقدين من الزمن، والذي تعاقبت عليه مجالس عديدة وعمال سابقون لم يصلوا إلى حله وتسويته كما هو الشأن بأقاليم العيون السمارة الداخلة وغيرها من الأقاليم الجنوبية للمملكة.

وقد كان لمجلس إقليم بوجدور بتزكية ودعم من السيد عامل صاحب الجلالة على إقليم بوجدور الفضل الكبير بعد الله عز وجل في فتح هذا الملف وطرق جميع الأبواب لحله بشكل نهائي، ولم يتوانى السيد أحمد خيار إلى جانب كل الأعضاء بالمجلس وبالاجماع في دعم ملف الموظفين العرضيين وبكل الوسائل، بل وتم إدراج ملفهم كنقطة أساسية في إحدى دورات المجلس الإقليمي وتم النقاش حولهم بشكل مستفيض وذلك لما لهم من رمزية إجتماعية وتأثير اجتماعي واضح يشمل شريحة عريضة من الموظفين العرضيين أبناء إقليم بوجدور منهم الأمهات والمعوزون وذوي الاحتياجات الخاصة وحالات اجتماعية تعاني من الامراض المزمنة والعلاج.

وارتباطا بسياق الإجتماع، أجمع الموظفين العرضيين بمعية السيد أحمد خيار رئيس مجلس إقليم بوجدور وكل الاعضاء والحضور بالدور الكبير الذي يلعبه السيد عامل إقليم بوجدور في رسم مسار التنمية وجعل إقليم بوجدور ورشا تنمويا يشمل كل القطاعات التي تلامس حاجيات المواطن مع إبداء روح المسؤولية وروح المواطنة الحقة في كل مناحي العمل من داخل مؤسسة مجلس إقليم بوجدور وجعل كسب ثقة المواطن ورضاه الهدف الأسمى .

كما لم تستثني كلمات الموظفين العرضيين ضمن الاجتماع الشكر الموصول للسيد أحمد خيار ولكل أعضاء المجلس الاقليمي كل باسمه وبصفته على الاجماع وعلى اللحمة التي تعود على الاقليم بالنفع ولما يخدم الصالح العام.

لينتهي الاجتماع بأخد صورة جماعية رفقة السيد رئيس مجلس إقليم بوجدور.

Leave A Reply

Your email address will not be published.