قراءنا الكرام انني مقتنع تمام الاقتناع قبل ان اطرح بين أيديكم معلومات هذه القضية التي جسدت مثالا من أمثلة كثيرة للريع في الصحراء بشكل موازي لما نراه في الاعلام الرسمي لمنتديات ومؤتمرات لهيئات سياسية حقوقية جمعوية وعلى راسها الخطب الملكية وآخرها الخطاب الملكي لجلالة الملك محمد السادس نصره الله في الذكرى الاربعينية للمسيرة الخضراء المظفرة لمحاربة هذه الظاهرة وتفعيل مبدأ محاسبة المسؤولين في جميع المؤسسات والأجهزة الذين استغلوا ثغرات قانونية مكنت من اغتناء شخصيات يعرفها القاصي والداني في حواضر الجنوب التي استعملت شططا في استعمال السلطة والتي بيدها قرار التنفيذ في كل ما يخص الفئات المعطلة والمهمشة والفقيرة .من (وظائف +صفقات +رخص وامتيازات) لكن الشي المهم عندي وعند عامة الناس هو الحقيقة والإنصاف والعدل في هكذا قضايا قضية اصغير محمد قضية صمت عنها الجميع صمت المقابر مع توالي الأيام من مسؤولين ومنتخبين وحقوقيين وشيوخ وأعيان قبائل .من غير مبادرات خاصة قام بها برلمانيون شباب اعجزتها السلطات الولائية بالوعود الفارغة اوقفت استمرارها.

السادة القراء
اصغير محمد من مواليد 1980 متزوج وأب لطفل حاصل على البكالوريا في الآداب العصرية 2001بثانوية المصلى العيون وإجازة في الآداب بمراكش وماستر جامعي (خريج برنامج اوسيبي سكيلزocp skilles) بمراكش 2014
بعد المعاناة التي يعانيها كل خريجي الجامعات والمعاهد أبناء الصحراء في البحث عن الشغل الضامن الوحيد للعيش بكرامة خاصة للمعطل الصحراوي الذي تجرع مرارة العطالة ومعاناتها .

في انتظار الفرج لهاته الفئة مع الخوف من الأساليب القديمة الجديدة في التوزيع الغير منصف والغير العادل للثروة ،جاءت عملية التوظيف المباشر 2010 (305وظيفة) سياق حملة التوظيف هو مخيم اكديم ايزيك والتي شملت مجموعة من القطاعات كانت بمثابة فرحة وصدمة في آن واحد ممزوجة بغصة الم لامتناهية للرفيق محمد آصغير خلفت اثار نفسية عميقة عليه وعلى عائلته بعد اكتشاف تشابه الأسماء مع شخص يحمل نفس اسمه ولقبه مما فتح بابا امام أيادي أرباب الريع بالمنطقة بتدليس وتزوير معطيات ومعلومات الشخص الاخر المدعو اصغير محمد وتمكينه من وظيفة بقطاع الصحة بمدينة بني ملال وبعد ذلك انتقاله الى مدينة الداخلة .

فعلا قد يكون هناك تشابه الاسماء لكن لا يوجد شخص يحمل رقمين لبطاقة التعريف الوطنية داخل المملكة والخطير في القضية برمتها اكتشاف الرفيق محمد انه موظف بقطاع الصحة وهذا ما اثبته قسم المعلومات بولاية العيون ووكالة تشغيل الكفاءات وانعاش الشغل Anapec مما أنتج عنه مرة اخرى أزمات نفسية خطيرة كادت تؤدي بحياته في ظل شعارات المملكة التي يتبجح بها المسؤولين المحليين في كل اجتماعاتهم (دولة الحق والقانون .الحكامة الجيدة…)

بعد ذلك اختار درب النضال لانتزاع حقه قام بعدة أشكال منها دق جميع أبواب المؤسسات المعنية منها ولاية العيون وزارة الصحة المجلس الوطني لحقوق الانسان وكالة Anapec البرلمانيين والمنتخبين والأعيان بعد ذلك استنفد جميع الأساليب والإجراءات القانونية دخل في إضراب عن طعام امام مندوبية التشغيل بشارع مكة دام 35 يوما (من 21ابريل الى 25ماي 2011) فك إضرابه عن طعام بعد تدخل المنتخبين والأعيان والشيوخ وبعض فعاليات المجتمع المدني وتلقيه وعد حاسم من طرف ولاية العيون بحل المشكل .

1-السؤال الذي يطرح نفسه بقوة هو من المسؤول الرئيسي في هذا المشكل؟
2-متى سيتم إنصاف اصغير محمد في قضيته كمثال لمحاربة الريع و تجسيدا للخطاب الملكي الاخير الذي جاء فيه بان الدولة اذا وعدت وفت ؟
3-ما هو الضامن الحقيقي في عدم تدخل المفسدين في قضايا التوظيف بالمنطقة ؟
4-هل ستستيقظ ضمائر المسؤولين بعد الخطوة التي اقدم عليها في وكالة Anapec سابقاً واليوم امام منذوبية التشغيل مكبلا نفسه بسلاسل؟
اخيراً بصفتي معطل من داخل التنسيق الميداني .التزم انني قدمت بين أيديكم السادة القراء المعلومات المضبوطة والنزيهة ومن هنا أناشد جميع المنابر الإعلامية وجميع المعطلين من داخل مدينة العيون وخارجها الدعم والسند والتضامن الفعلي مع الرفيق محمد اصغير في حل هذا المشكل
واخيرا المعطل الذي لا يحس ويشعر بمعاناة معطل مثله لا يستحق