العيون الان

الجمعية الرياضية والاجتماعية لقدماء لاعبي شباب الخيام تعيد الروح للفريق بمقابلة ودية مع اولمبيك الدشيرة.جمعت مقابلة ودية قدماء لاعبي شباب الخيام ضد قدماء لاعبي اولمبيك الدشيرة، هذه المقابلة الودية الاولى لفريق لاعبي شباب الخيام، بعد تكوين الجمعية التي تضم الجيل الذهبي للفريق الذي صعد الى القسم الوطني الثاني وحاز على كأس سوس مرتين.

كانت هاته المقابلة، فرصة لإلتقاء مسيرين وقدماء المشجعين واللاعبين وتم خلالها تكريم احد قدماء الفريق، حسن حطابا والحارس الروسي وتقديم درع المقابلة لقدماء اولمبيك الدشيرة.وحسب تصريح لرئيس جمعية قدماء لاعبي شباب الخيام اللاعب السابق حمدناه، قال ان الهدف من تأسيس الجمعية هو احياء الذاكرة وربط الشباب بتاريخ الفريق وامجاده وان هناك برنامج لتكريم مجموعة من الفعاليات الرياضية و احياء صلة الرحم مع قدماء الفريق والاهتمام باوضاعهم الاجتماعية، لان اغلبهم يعيش حياة صعبة في غياب تقاعد او عمل قار ودعا الجميع وخاصة ابناء الفريق إلى الانخراط في هذا المشروع الرياضي والاجتماعي. ومن جهته عبر جل الحاضرين عن سعادتهم واستمتاعهم بلمسات فنية مازالت مدفونة في اقدام ابت نسيان المستطيل الاخضر.