التساقطات الاخيرة تعري واقع البنية التحتية بالداخلة

العيون الان

عرت التساقطات المطرية الاخيرة واقع البنية التحتية بمدينة الداخلة، حيث حولت الأمطار  السوق البلدي بحي السلام الى مستنقع مياه ومسبح عائم، الامر الذي أضر بسلع التجار وبضائعهم.

وبعد كل تساقطات تعرفها الاقاليم الصحراوية، تعري بشكل مفضوح واقع البنية التحتية، مما يظطر المجالس البلدية الى استعمال شاحنات شفط المياه، بسبب عدم وجوع قنوات و مجاري مياه على مستوى الشوارع و الازقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.