التعلیم الجامعي بالسمارة مبادرات كبرى في تدبیر زمني قصیر

العيون الان

السمارة/مستجدات إخبارية
في اختراق نوعي جدید ، یھم ھذه المرة شریحة عریضة و كبیرة من ساكنة اقلیم السمارة و المدن المجاورة، و یمس في العمق المادي والمعیش الیومي للعدید من الاسر ، و في تحمل للمسؤولیة الاداریة و الاخلاقیة ، و تعاط شمولي مع طموحات الساكنة و مشاغلھا الحیاتیة ، و تكریسا للرؤیة الاستراتیجیة لتنمیة المنطقة و خصوصا في شقھا المتعلق بتقریب الخدمات من المواطنین ، و بعد ان سعى في بدایة تحمله للمسؤولیة الاقلیمیة بالسمارة منتصف 2017 ، الى تسریع وتیرة توطین الاجازة المھنیة للغات بكلیة العلوم الشرعیة بالسمارة ، تمكن الیوم و بعد ثمانیة اشھر من تحمل المسؤولیة ، السید حمید نعیمي عامل اقلیم السمارة و في ظرف وجیز ، و في اطار عمل تشاركي جبار ، ساھم فیه العدید من المتدخلین ، وبرؤیة ثاقبة للمسؤول المحنك ، و بعد مجھودات جبارة ، و لقاءات متعددة مع المسؤولین المركزیین للتعلیم الجامعي ، و مسؤولي جامعة ابن زھر بأكادیر ، تمكن من تحقیق حلم لطالما راود الطلبة الحاصلین على شھادة الاجازة و المتمثل في اعتماد ماستر الفقه المالكي : ( روایة ، درایة و تطبیق ) انطلاقا من الموسم الجامعي المقبل 2019/2018 ، غیر ان الاھم ھو تحویل حلم بناء كلیة العلوم الشرعیة ، الى مشروع مؤسسة للتعلیم الجامعي عبارة عن كلیة متعددة الاختصاصات ، سیستفید من خدماتھا التعلیمیة و التكوینیة العلمیة و الادبیة و التقنیة ، طلبة الاقالیم الجنوبیة و الدول المجاورة جنوب الصحراء ، كما انھا ستساھم لا محالة في الانھاء التام لمحنة العدید من الاسر في التعاطي الیومي مع تكالیف الدراسة والمعیشة و السفر كما كان سابقا ، و معاناة الطلبة مع الغربة و البعد عن احضان الاھل و الاسرة ، اضف الى ذلك ان ھذا الاختراق المفصلي ، یعطي لمدینة السمارة مكانتھا اللائقة ، و یكرس اللقب الحقیقي لھا كعاصمة علمیة و روحیة للأقالیم الجنوبیة .
عمل جبار اذن ، و مساھمة نوعیة في تدبیر الشأن المحلي للإقلیم في شقه التعلیمي و التكویني ، برؤیة تبصریة ، وتعاط حكیم مع المشاغل و الھموم الیومیة للمواطن ، بل كانت ذلك بحق نتیجة حتمیة للتعاطي و التواصل الیومي مع المواطنین بمختلف ارجاء الاقلیم و الاستماع الى مطالبھم و ھمومھم مباشرة و بدون وساطة او حاجز ، تلكم اذن ھي اولى مخرجات الاسلوب الجدید في خدمة المنطقة و ساكنتھا ، و أولى اللبنات في القیادة الممنھجة و القویمة التي تستھدف المواطن كقیمة و رأسمال بشري مساھم في التنمیة الشاملة ، و تحقیق طموحاته و احلامه في ضمان العدالة الاجتماعیة على المستوى الصحي و التعلیمي و المعیشي ، و الانطلاق في البرمجة و الدراسة و التفعیل و الانجاز للمشاریع التنمویة من حاجاته الیومیة التي ھي بالأساس ولیدة لقاءات و استشارات یومیة مع المواطن وجھا لوجه، لمعرفة مشاغله ، و ھواجسه و متطلباته .

لقد كان السید حمید نعیمي عامل الاقلیم ھذه المرة ، و كالعادة في الموعد مع التاریخ ، و مع شریحة المثقفین و الطلبة الجامعیین و تلامیذ التعلیم الثانوي التأھیلي ، من اجل التأسیس لفعل جامعي بناء ، و توطین لمسالك و شعب ودراسات كانت الى امد قریب مجرد أضغاث احلام تدغدغ مخیلات العدید منھم ، فھنیئا لمدینة السمارة بھذا الانجاز التاریخي ، وھذا الاختراق المفصلي لملف عانى منه الكثیرون ، و ھنیئا للسید العامل في نجاحه في موعده مع التاریخ من جدید .

Leave A Reply

Your email address will not be published.