التنسيق يعرب عن ارتياحه من خطوة النداء والأحتقان بدأ يهدد السلم الأجتماعي

العيون الأن

على  اثر النداء الذي نشره التنسيق الميداني للمعطلين، المتكون من التنسيقية المحلية للاطر العليا و مجموعة الشباب المقصي من توظيفات فوسبوكراع الأخيرة، على  صفحات تابعة للمجموعتين، لقي تضامن و تجاوب كبير من رواد مواقع التواصل.

جسد هذا التجاوب بحضور مجموعة من المواقع الإعلامية المحلية وبعض الحقوقيين و الفعاليات والمتضامنين, و ثلة من المعطلين ينتمون إلى  مجموعات أخرى.

 

لأول مرة التنسيق لم يلتزم بالوقت المحدد للوقفة. لما عرفه المكان من تطويق من طرف جميع التشكيلات المخزنية لجميع جنبات الطرق المؤدية للمكان المحدد. المعطلون رفعوا شعارات تطالب بالحق في الشغل واحترام حقوق العدالة الاجتماعية وتجسيدها بحوار جدي و نزيه مع مسوؤلي  القطاع لحلحلة هذه المعضلة. التي  بدأت تهدد السلم الإجتماعي.

 استراتيجية النداء المتخدة نجحت في نظر  ما استقرأناه عند مناضلي التنسيق .وقرروا في المستقبل من الايام انه سيتم تحديد يوم لهذا الشكل ( النداء)

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.