“الحضارة بين الموروث الثقافي والتقنيات الحديثة” عنوان المؤتمر الدولي الخامس بطرفاية

العيون الان

احتضنت مدينة طرفاية اليوم السبت 26 اكتوبر 2019، المؤتمر الدولي الخامس “الحضارة بين الموروث الثقافي والتقنيات الحديثة” من تنظيم المجلس الإقليمي لطرفاية والجمعية العربية للحضارة والفنون الاسلامية، وتحت رعاية جامعة الدول العربية، وبشراكة مع جمعية أصدقاء طرفاية، وفريق البحث: المغرب وبلدان الساحل والصحراء بكلية الآداب والعلوم الإنسانية – جامعة ابن زهر – المعهد الوطني للتراث بتونس.

وجاءت وقائع الجلسة الافتتاحية على الشكل التالي:

– كلمة السيد محمد سالم باهيا رئيس المؤتمر ورئيس المجلس الإقليمي لطرفاية، حيث رحب السيد الرئيس بالحضور ودعا إلى تثمين الموروث الثقافي المحلي والاعتناء به، بما يخدم التنمية المستدامة.

– كلمة السيد رئيس جامعة ابن زهر.

– كلمة ممثل منظمة اليونسكو.

– كلمة لممثلي عن السيد رئيس المجلس الجماعي لمدينة طرفاية.

– كلمة السيد مدير فريق البحث المغرب وبلدان الساحل والصحراء.

– كلمة كلية الآداب والعلوم الإنسانية جامعة ابن زهر.

– كلمة السيد رئيس جمعية أصدقاء طرفاية.

كلمة السيد محمد زينهم رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية ورئيس المؤتمر – مصر.

– كلمة السيد صلاح الجعفراوي ممثل هيئة ال مكتوم الخيرية ومقرر المؤتمر – مصر.

وعلى هامش هذا الحفل الثقافي تم توقيع كتاب: طرفاية تاريخ ومجال.

كما تم عقد عدة جلسات فكرية بالمركز الثقافي طرفاية، همت مواضيع مختلفة أطرها ثلة من الدكاترة والباحثين في عدة مجالات مختلفة حيث أطر الجلسة الأولى الدكتور حسن الشرفي من المغرب، فيما أطر الجلسة الثانية الدكتور هشام مغربي من السعودية، والجلسة الثالثة الدكتور يونس لوليدي من المغرب.

وسيتم استكمال البرنامج الثقافي يوم غد الاحد لمناقشة عدة مواضيع فكرية وادبية وعلمية وغنية بالمركز الثقافي طرفاية.

الورشات:

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.