العيون الان

في اطار الانشطة المخلدة للذكرى 76 لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال، نظم المجلس العلمي المحلي لوادي الذهب بتنسيق وتعاون مع النيابة الجهوية لقدماء المقاومين واعضاء جيش التحرير بالداخلة ندوة علمية حول موضوع “وثيقة المطالبة بالاستقلال: دلالات وعبر ” وذلك يوم السبت 11 يناير 2020 بفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بالداخلة.

وقد انطلقت فعاليات هذه الندوة بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، تلتها مداخلة اولى للسيدة سلم تيروز المديرة الجهوية لقدماء المقاومين واعضاء جيش التحرير بالداخلة بعنوان” السياق التاريخي لحدث تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال” تناولت من خلالها لمحة عن الظرفية التاريخية العامة لبروز وثيقة 11 يناير، والتي تميزت بتنامي المطالب الاصلاحية للحركة الوطنية بالاضافة الى ظروف الحرب العالمية الثانية وتنامي بروز حركات التحرر في العالم العربي.

كما اكدت السيدة سلم تيروز على مستوى التنسيق والتواصل بين السلطان محمد بن يوسف وقادة وزعماء الحركة الوطنية خلال فترة اعداد وثيقة 11 يناير التي كانت نقلة شجاعة في نظال الشعب المغربي ضد المستعمر. اما المداخلة الثانية في هذه الندوة فكانت للاستاذ عمر الحوات عضو المجلس العلمي المحلي لوادي الذهب، الذي قدم فيها اهم الدروس والعبر التي يمكن استخلاصها من ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال، باعتبارها واحدة من الذكريات الغنية بالحمولات الرمزية والقيم الدلالية القائمة على الوحدة والاعتراف والولاء والوفاء والتعبئة التي يجب التحلي بها من اجل المساهمة في بناء المغرب الحديث وصيانة مكتسباته وثوابته الدينية والوطنية.

وقبل ختام فعاليات هذه الندوة قدم بعض طلبة كتاب مسجد الدرهم بالداخلة لوحة احتفالية بذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال، لتختتم الندوة بعد ذلك بالدعاء الصالح لمولانا امير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده ودعاء الترحم على شهداء الوطن الابرار.