العيون الان 

الدار البيضاء.. المحامي إكليل عبد العزيز منطوق الحكم الابتدائي الجنائي في حق أبناء الصحراء صادم..بعد عامين من أطوار الجلسات، أصدرت المحكمة بالدار البيضاء في حكمها الابتدائي الجنائي، أحكام قاسية على مجموعة (ع.ح) ومن معه تراوحت بين 15سنة و5 سنوات، النازلة التي يتابعها الكثير من ساكنة الاقاليم الجنوبية، ناهيك عن عائلات المعتقلين اللواتي تدمرن نفسيا فور علمهم بالاحكام.

اتصلت العيون الان بالمحامي السيد “إكليل عبد العزيز” الموكل في ذات النازلة عن السيد ( ل.س)، حيث صرح لنا أن الاحكام حسب رأيه الشخصي في المنطوق الحكم الابتدائي الجنائي، كانت صادمة وتفتقد الى أبسط حجة من الحجج المتدوالة في القانون ككل.

مضيفا أن الشكاية التي بنيت عليها الاحكام مجردة، كما استندت على اعترافات واهية، مبرزا أننا جميعا نحترم قرارات واحكام مؤسسة القضاء، ومعتبرا أن منطوق الحكم الابتدائي الجنائي سوى مرحلة أولى في النازلة وانه متفائل في مرحلة الاستئنافية.

في ذات النازلة سألناه عن الضحية، الذي لم يحضر في جلسات المحاكمة، حيث أجابنا السيد عبد العزيز اكليل أنه من احد الدول الاجنبية الافريقية، وصعب استدعائه، وأكد حسب رأيه كمحامي ورجل قانون أن النيابة العامة لها من الوسائل والاليات القادرة على استدعائه واحضاره.

سؤالنا الاخير للمحامي السيد عبد العزيز اكليل عن المحجوز “الحجرة الكريمة” لم يجبنا عليه، بسبب أن الحكم منطوق ولم يتوصل بعد بالملف الكامل لحيثيات الحكم.