الدماء تسيل من جديد بشارع السمارة والتنسيق يتوعد بالتصعيد

العيون الأن

بتاريخ 20 ابريل 2017 احتج العشرات من المعطلين والمعطلات على 6:30 غرينيتش, بشارع السمارة قرب مكتب الوطني للكهرباء للمرة الالف يرفعون شعارات بنفس المكان، تدعو إلى احترام الحق في الشغل والعدالة والاجتماعية.

ما ان انفتح الشكل حتى حاصرت جميع التشكيلات المخزنية المكان. الوقفة لم تدم إلا دقائق معدودة، اعطيت اشارة التدخل العنيف اسفر عن تهشيم انف الاطار الصحراوي سيداحمد أفكير الدماء. بدأت تسيل بالأمس القريب بشارع طانطان واليوم بشارع السمارة اوضاع لا تبشر بالخير.


اكد بعض اعضاء التنسيق الميداني للعيون الان، انهم عازمون بمعنويات مرتفعة على مواصلة النضال المدني السلمي، حتى نيل وتحقيق اهدفهم المشروعة المتجلية بالادماج الفوري في اسلاك الوظيفة العمومية وشبه العمومية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.