العيون الان

استنكرت بشدة الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان التماطل الكبير الذي عرفه ملف الطلبة حاملي بكالوريا مهنية، بعد منعهم من حقهم في التسجيل بالتكوين المهني.