السجن والطرد لمذيعة MBC المغربية مريم حسين

العيون الان

التيجاني ماءالعينين/الداخلة 

 

السجن والطرد لمذيعة MBC المغربية مريم حسين

 

عرف يوم أمس الأحد اصدار حكم في  القضية التي استمرت قرابة السنة، بين كل من الإعلامي صالح الجسمي، والفنانة والاعلامية مريم حسين.

وفي وقت سابق تم نشر صور غير محتشمة تظهر فيها مقدمة البرامج مريم حسين على الحساب المثير للجدل حمزة مون بيبي .

هذا و أصدرت محكمة جنح دبي حكما نهائيا غير قابل للاستئناف، بإبعاد مريم حسين عن دولة الإمارات العربية المتحدة، وتخفيف عقوبة سجنها من 3 أشهر إلى شهر، وبراءة الإعلامي صالح الجسمي من التهم المنسوبة إليه. 

المحكمة في وقت سابق حكما يقضي بإدانة الطرفين مريم حسين بالسب والقذف، وصالح الجسمي بالسب والقذف، وتم الحكم بدفع غرامة 100 ألف درهم مناصفة بين الطرفين، إضافة إلى إغلاق حساباتهما في سناب شات لمدة شهر.

كما سيتم دفع 5 ألاف درهم كغرامة متبادلة، وتقوم مريم حسين بدفع غرامة أخرى قيمتها 50 ألف درهم للطرف الثالث وفاء الخالدي، وبرأت المحكمة مريم حسين من تهمة التصوير وهي القضية الرئيسية، وهو ما يعد حكما ابتدائيا وعليه تم الاستئناف والذي كسبه الجسمي مؤخرا.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.