الطانطان من مصدرة للماء الى مدينة بدون ماء

العيون الان

تعيش مدينة الطانطان هذه الايام على وقع إنقطاع الماء عن أغلبية الاحياء السكنية، ما ولد أزمة ودفع بعض المواطنين الى الاحتجاج.

تعيش المدينة على مدى سنوات من مشكل نذرة الماء الصالح للشرب، وتتحصل عليه عبر قنوات ناقلة من مدينة كلميم، رغم أن المدينة تتوفر على عدة آبار عذبة ويباع مياهها بالطرفاية، العيون، السمارة، بوجدور والداخلة، كما أن هناك معملا لشركة باهية.

كما يمكن إقامة محطة لتحلية ماء البحر بمدينة الوطية الواقعة على سواحل الاطلسي والقريبة من مدينة الطانطان.

ويضاف الى مشكل نذرة المياه، مشكل قنوات الصرف الصحي، وكيفة تصريف المياه العادمة بعيدا عن محيط المدينة.

ويتحمل المسؤولية منتخبي الاقليم الذين لم ينقلوا صوت المواطن الى قبة البرلمان، ولم يدافعوا عن حقه في هاته المادة الحيوية، كما يتحمل المسؤولية المسؤولين الترابيين بالاقليم.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.