العيون الآن

العثور على جتثي أخويين متحللتان داخل منزلهما بتارودانت والسبب يندى له الجبين ويؤنب الضمائر !!!عثرت مصالح الامن بمدينة تارودانت ، صباح اليوم الأربعاء 12 شتنبر 2018، على جثتين في حالة تحلل متقدمة تعود لشقيقين أخ وأخته، يبلغان من العمر على التوالي 45 عاما و40 عاما، داخل منزلهما الكائن بشارع إبراهيم الروداني بالقرب من مسجد فرق الأحباب بمدينة تارودانت، وياتي تدخل الامن إثر بلاغ من الجيران بانبعاث روائح كريهة من المنزل .
وحسب مصادر مطلعة، فإن الأبحاث الأولية لوفاة شقيقين بمدنية تارودانت تجمع على أن الأخت ، التي كانت ترعى أخاها في وضعية إعاقة جسدية وذهنية ، قد وافتها المنية منذ حوالي 5 أشهر مما ادى إلى تحلل جتثها إلى أن أصبحت عظاما مهترئة، فيما بقي اخوها “المعاق” بدون تغذية بعد وفاة أخته إلى أن وافته المنية، مؤخرا، بسب الجوع والعطش.
وكانت الأخت، التي تبلغ من العمر من 40 عاما، هي المعيلة الوحيدة لأخيها “المعاق” حركيا وذهنيا حيث كانت تتكلف بتغذيته وتنظيفه بشكل يومي، إلى يوم وفاتها منذ ما يزيد عن خمسة أشهر. وانقطع بذلك شقيقها عن العالم الخارجي، بسبب إعاقته، وظل يصارع الجوع والعطش إلى أن وافته المنية قبل اسابيع .

المصدر : شتوكة نيوز