العقيد محمد دجاو يقود انقلابا عسكريا بمالي

العيون الآن

عرف صباح اليوم الثلاثاء 18 غشت 2020 انقلابا عسكريا بمالي، وبدأ الانقلاب باشتباكات متفرقة بين الجنود المتمردين وبقية الجيش الداعم للرئيس ابراهيم بوبكر كيتا تزامنا مع التحرك العسكري، ونزل المئات من معارضي النظام  ينزلون إلى وسط العاصمة تأييدا للاطاحة بالرئيس، وعرف الانقلاب عمليات حرق وسلم ونهب من قبل بعض المحتجين استهدفت وزارة العدالة ومبان حكومية اخرى.

وتم اخلاء القصر الرئاسي من موظفيه اضافة إلى الحي الاداري في العاصمة و مبنى الإذاعة والتلفزيون،
وقاد التمرد العقيد محمد دجاو من الحرس الوطني، الذي انهى حديثا دورة تدريبية في روسيا.

ونقل الرئيس ابراهيم ابوبكر كيتا الى مكان آمن، فيما تم وقوع وزراء في قبضة الجنود المتمردين وغلق الشوارع الرئيسية في البلاد.

ليتم بعد ذلك اعتقال الرئيس المالي، هذا الاعتقال لقي إدانة من طرف الاتحاد الافريقي.

Leave A Reply

Your email address will not be published.