العيون الان

بيكرات وقف على كل كبيرة وصغيرة فمشاريع النموذج التنموي..والادارات والمؤسسات المعنية امام المحك.فمقر الولاية اليوم الثلاثاء 23 الجاري بالعيون الوالي عبد السلام بيكرات جمع رؤساء المجالس المنتخبة و المصالح الخارجية كلها، الاجتماع كان مهم ولابد منو من اجل الوقوف علي سير اشغال تنزيل النموذج التنموي الجديد اللي عطا صاحب الجلالة انطلاقته في ذكرى الاربيعينية للمسيرة الخضراء بالعيون.

الاجتماع كانت فيه رسائل مهمة من الوالي للجميع ان شعار المرحلة هو العمل و التنفيد السريع للمشاريع الملكية، بلا كثرة الهضرة والمرواغات ديال فسخ الصفقات و تعطال ديال مكاتب الدراسات والمختبرات..

السيد الوالي بدا بالمشاريع ديال الجماعات الترابية وقف على جميع الاكراهات لي كتثقل وتيرة العمل و لي كا تأخر مدة الانجاز النهائي لكل مشروع، من قبيل الاعتمادات المالية و عدم التنسيق الاداري للشركاء فكل مشروع هو لي خلاه فحالات يتصل بالهاتف ديالوا ويرسل مجموعة من الرسائل “sms” للجهات الوصية بكل مشروع مركزيا وتوعدو بحل مشاكل التأخر.

تخطاو معاه رؤساء المجالس المنتخبة على سير إشتغال مشاريع لجميع مؤسسات الدولة والمصالح الخارجية من الفوسفاط….الى إدارة المياه والغابات، يعني ماخلاش حتى شي مؤسسة ولا ادارة ما شافوها وذلك بعرض اشرطة كتبين منين وصلت الخدمة لكل قطاع على حدى مع الوقوف على كل مشروع والاكراهات والمشاكل اللي تعاني منها الادارة المسؤولة عن المشروع، ومن داخل الاجتماع اعطى الامر بعقد مجموعة من الاجتماعات مع بعض الادارات كل وحدة على حدى اللي عندها تاخر كبير فالمشاريع باش يوجدو الحلول النهائية لهاد التعثر.

الوالي عبد السلام اليوم كان واضح انه ضدد سياسة التماطل فالتنفيد والتنزيل المشروع الملكي فالوقت المحدد لو من داخل كل ادارة بالعيون، يعني برقية مفهومة الاجتماع المقبل اللي فرط يكرط من المسؤولين المعنين بالنموذج التنموي.

هذا التسريع والوقوف على سير الاشغال فمشاريع النموذج التنموي الجديد من طرف الوالي كا يأكد انه بغى يسد هذا الباب ويطرقو بالمرة باش يخليه ينكب على عدة ملفات مهمة معنية بها الساكنة والجهة مطروح فوق المكتب ديالوا.

العيون الان: الحافظ ملعين