العيون الان

توصلت العيون الآن بشكايات لمربيات أطفال التوحد، ضد رئيس جمعية أباء وأمهات أطفال التوحد، تتمحور حول اختلاس رئيس الجمعية لمبالغ مهمة من أجورهن، كما توصلنا كذلك ببيان توضيحي من لدن كاتب عام الجمعية يسرد حيثيات ما جرى.

وفي هذا الإطار تضيع حقوق أطفال التوحد في الدراسة والتحصيل، وقد طالبن بتدخل عاجل لوالي الجهة لفتح تحقيق والوقوف على ملابسات الواقعة، وانصافهن من طرف رئيس الجمعية الذي يشتغل كإطار بوكالة التنمية الاجتماعية، حيث كان من المفترض أن يكون قدوة للفاعلين الجمعويين، ومثالا يحتدى به في التدبير المالي والإداري للجمعيات.

وفيما يلي البيان التوضيحي ومجمل الشكايات:

بيان توضيحي للكاتب العام لجمعية أباء وآولياء أطفال التوحد:

شكاية مرفوعة الى السيد والي جهة العيون الساقية الحمراء:

شكاية مرفوعة الى المنسق الجهوي للتعاون الوطني بالعيون:

شكاية مرفوعة إلى السيد والي جهة العيون الساقية الحمراء: