الف مبروك للأستاذ ابو فراس بروك المتأهل لمنافسات جائزة كتارا لشاعر الرسول ﷺ بقطر

العيون الان

أعلنت المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» عن أسماء المتأهلين لخوض المنافسات النهائية لجائزة كتارا لشاعر الرسول صلى الله عليه وسلم في دورتها الثالثة، والتي ستقام خلال الفترة من 25 إلى 28 أبريل الجاري، تحت شعار: «تجمّلَ الشعرُ بخيرِ البشر»، وبمشاركة الراعي الرسمي «مصرف الريان»، الشريك الإعلامي «تلفزيون قطر»، والشريك الاستراتيجي «قناة الرسول».

وتتضمن قائمة المتأهلين 15 شاعرا في فئة الشعر النبطي و15 شاعرا في فئة الشعر الفصيح؛ يمثلون مختلف الدول العربية؛ ففي فئة النبطي تأهل أربعة شعراء من الكويت وهم: سلطان بندر العجمى ونقا المطيري وناصر حسن العجمي ومحمد أحمد الحربي، ومن قطر صالح محمد نشيرة المري وسالم محمد النابت المري ومحمد على المرازيق وعلى راشد المري، وتأهل من سلطنة عمان وليد بن جمعة العلوي وحمود بن عبدالله المخيني وصالح بن سعيد المشايخي وأحمد بن محمد المقبالي، وتأهلت من ليبيا الشاعرة سارة علي الصلابي، فيما يمثل اليمن الشاعر حافظ يحيى حسن ويمثل السعودية محمد بن عبدالله الزعبي.

وفي فئة الشعر الفصيح، تأهل للتصفيات محمد إسماعيل سويلم وأسامة محمد الخولي من مصر وخليل بن خلفان الجابري من عُمان ومن الجزائر محمد جربوعة ورابح فلاح وعبد الغني بلخيري، وتأهل من المغرب عبد الواحد بروك أبو فراس (أستاذ اللغة الفرنسية بالثانوي التأهيلي بمدينة بوجدور )والحسن احمو، في حين تأهل إبراهيم هاشم السادة ومحمد إبراهيم السادة من قطر، وخليل عكار الغريباوي من العراق وحسن العسكري المقداد من لبنان وغازي محمد الخطاب من سوريا وحسام محمد من الأردن وناصر ملا زين الدين من البحرين.

ويشارك في لجنة التحكيم النهائية لفئة الشعر الفصيح الدكتور يوسف بكار من الأردن والدكتور أحمد درويش من مصر والدكتور محمد علي الرباوي من المغرب، فيما يشرف مجلس الشعر على لجنة التحكيم النهائية لفئة الشعر النبطي والتي تضم كل من الشاعر فالح مبارك فهد العجلان الهاجري من قطر والشاعر عبدالكريم زيد متعب الجباري من الكويت والشاعر حمود بن خلفان بن سعيد اليحياني من عمان.

وعرفت الدورة الثالثة مشاركة 942 قصيدة، بلغت في فئة الشعر الفصيح 853 قصيدة، فيما وصل عدد القصائد المشاركة في فئة الشعر النبطي، 89 قصيدة. حيث جاءت بلاد الشام والعراق في الصدارة بـ 276 مشاركة، تلتها مصر والسودان بـ 257 مشاركة، ثم دول المغرب العربي بـ 205 مشاركات، وبعدها دول الخليج العربي بـ 158 مشاركة، علاوة عن 46 مشاركة من عدة دول غير عربية، فيما بلغت المشاركات النسائية 86 قصيدة عن الفئتين.

وخصصت المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا»، جوائز مميزة وضخمة للفائزين، توازي أهمية الحدث، حيث تصل قيمة الجوائز الإجمالية إلى 4 ملايين و200 ألف ريال قطري، وذلك في فئتي «الشعر الفصيح» و«الشعر النبطي» بمعدل ثلاث جوائز لكل فئة، حيث يحصل صاحب المركز الأول على مليون ريال قطري، فيما ينال صاحب المركز الثاني جائزة بقيمة 700 ألف ريال قطري، أما صاحب المركز الثالث فسيكون من نصيبه مبلغ 400 ألف ريال قطري.

وستقوم لجنة جائزة كتارا لشاعر الرسول صلى الله عليه وسلم بطباعة ونشر القصائد الثلاثين المتأهلة في ديوان «30 قصيدة في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم»، إضافة إلى تسجيل وإنتاج سي دي للشعراء المتأهلين في استوديوهات كتارا.

وتهدف جائزة «كتارا» لشاعر الرسول صلى الله عليه وسلم، إلى تعميق حب المصطفى في قلوب الأجيال المعاصرة المحاطة بالكثير من الأفكار والتيارات التي تسعى للانحراف بهم عن طريق الهداية، كما تهدف إلى تشجيع المواهب الشابة وصقلها وتنميتها، والأخذ بيد الشباب ليترجموا نبوغهم إلى أشعار تخدم الإسلام. ومن بين أهداف جائزة كتارا لشاعر الرسول صلى الله عليه وسلم، التأكيد على أهمية الشعر في وحدة الأمة الإسلامية والعربية، وربط شباب الأمة بحضارتها وتدعيم الهوية العربية، وتعريف الجمهور بقيمة فن الشعر ومدى تأثره بواقعنا وتأثيره عليه من خلال التجارب الشعرية والقصائد الملقاة على لسان المتسابقين، إضافة إلى تعزيز الجهود التي تهدف إلى المحافظة على التراث الأدبي واللغة العربية، وإحياء التراث من الأشعار الإسلامية القديمة والألوان الشعرية الحديثة في مناخ تغلب عليه روح المنافسة..

موقع كتارا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.