المندوبیة السامیة لإدارة السجون و اعادة الادماج : عشر سنوات بین التأسیس و الانجاز

العيون الان

السمارة/مستجدات إخبارية
احتفلت الیوم جمیع المدیریات الاقلیمیة و الجھویة لإدارة السجون و اعادة الادماج بالذكرى العاشرة لتأسیس المندوبیة السامیة لإدارة السجون و اعادة الادماج بالمغرب،.
و كعادتھا كانت ادارة المؤسسة السجنیة المحلیة بالسمارة في الموعد ، من خلال تنظیم فعالیات احتفالیة متمیزة شھدتھا فضاءات السجن المحلي بمدینة السمارة ، ببرنامج حافل بالأنشطة الفنیة و الفقرات التحسیسیة

.
و قد اشرف صباح الیوم السید الكاتب العام للعمالة على افتتاح فعالیات الاحتفال رفقة وفد رفیع المستوى ، ضم
بعض رؤساء و اعضاء المجالس المنتخبة و قائد الحامیة العسكریة و شبه القطاع بالسمارة بالإضافة الى شخصیات من السلك القضائي و شركاء المندوبیة و السید رئیس المجلس العلمي المحلي و شیوخ تحدید الھویة و اعضاء المجلس الاستشاري الملكي للشؤون الصحراویة و اعیان القبائل ، و رؤساء المصالح الخارجیة وفعالیات من المجتمع المدني ، و فعالیات جمعویة نسائیة و رجال اعلام و ممثلي بعض المواقع و الجرائد الإلكترونیة الصحافیة في اطار مواكبتھا المیدانیة للحدث ، حیث انطلق الاحتفال الرسمي بھذه الذكرى بأداء تحیة العلم بشكل رسمي تلتھا كلمة المندوب العام بالمناسبة ، القاھا السید حسن باشیخ مدیر الادارة السجنیة المحلیة بالسمارة ، و عرض شریط وثائقي حول المندوبیة ، و اھم اشتغالاتھا منذ التأسیس ، و التأریخ لاھم الانجازات في مجال اختصاصاتھا و كذا اھم التعدیلات و التجدید الحاصل في مناولة الشأن السجني و اعادة ادماج النزلاء في النسیج الاجتماعي و الاقتصادي ، من خلال العدید من الاوراش التربویة و التكوینیة و المھنیة و النفسیة ، وتدبیر ملف حقوق الانسان في اوساط المؤسسات السجنیة .


كما تم بالمناسبة الاحتفاء بالموظفین المتمیزین و موظفي الادارة السجنیة نظیر العطاء و الانضباط و السلوك القویم ، و اداء الواجب بضمیر مھني متمیز الذي ابانوا عنه طیلة اشتغالھم بالإدارة السجنیة المحلیة بالسمارة .
و للتذكیر فقط دأبت الادارة الحالیة للسجن المحلي بالسمارة و منذ اشراف مدیرھا الحالي ، على تنظیم انشطة وفعالیات ذات بعد تربوي و طبي و انساني لفائدة نزیلات و نزلاء المؤسسة السجنیة ، و عقد شراكات مع مختلف المتدخلین تتمیز ببعدھا الاجتماعي و الانساني و التواصلي ، و تنظیم حملات تحسیسیة و طبیة في اوساط النزلاء ، بغیة تكریس البعد الحقوقي ، و توظیف آلیات كفیلة بإدماجھم بسلاسة في النسیج الاقتصادي والاجتماعي بعد انقضاء مدة محكومیتھم ، و ھي اجراءات اعطت نفسا جدیدا للتدبیر المتمیز و الادارة المحنكة للمؤسسة السجنیة بمدینة السمارة ، بفضل حنكة و دربة السید المدیر حسن باشیخ.

Leave A Reply

Your email address will not be published.