العيون الآن

لقاء تأبيني للمرحوم المقاوم احمد جداد بالعيون.نظمت عائلة المرحوم المقاوم جداد احمد لقاء تأبينيا احتضنه منزل العائلة بالعيون من يومه السبت 12يناير الجاري، حضره كل من السيد الشيخ لرباس رئيس المجلس العلمي بالعيون والسيد أحمد النزيه المندوب الجهوي للمقاومة وأعضاء جيش التحرير والسيد ابراهيم ولد الرشيد أحد أعيان قبيلة الركيبات والمنتخبين وبعض مدراء المصالح الخارجية وفعاليات المجتمع المدني.افتتح اللقاء بآيات من الذكر الحكيم ألقاها مجموعة من الأئمة، ليقدم بعد ذلك السيد عبد السلام الدرعي واعظ بالمجلس العلمي وإمام وخطيب مسجد حسن الدرهم، نيابة عن الشيخ لرباس درس في الموعظة، وفي ذات اللقاء ذكر الشيخ لارباس بالخصال الحميدة للمشمول برحمته المقاوم جداد احمد، التي ميزت مسيرته السياسية الوطنية من قبيل الجهاد والكفاح والثبات على المواقف المتشبعة بروح الوطنية والولاء والبيعة للعرش العلوي المجيد.ليبين بعد ذلك المندوب الجهوي للمقاومة وأعضاء جيش التحرير، السيد أحمد النزيه استماتة وتفاني الفقيد في دفاعه عن مقدسات الوطن في الجهة الوسطى من المملكة كقيادي بارز من 160 شخصية عانت ويلات السجن بجزر الكناري لتمتد أنشطته الوطنية الى جنوب المملكة بعد استقلال إقليم سيدي أفني 1956 كما أكد المندوب الجهوي ان المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير في التحضيرات الاخيرة للذكرى الأربعينية لوفاة المشمول برحمته تعالى المقاوم احمد جداد والتي ستحتضنها قاعة الاجتماعات بفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة و التحرير بأكادير يوم الخميس 17يناير 2019 على الساعة 17:00.لتتوالى بعد ذلك تصريحات للمنتخبين والوجهاء وأعيان استحضرت مناقب الفقيد في الدفاع عن حوزة الوطن
لتاتي كلمة نجل الراحل عبد الله جداد شكر فيها الحضور في هذه اللقاء و ليختم بعد ذلك الواعظ بالدعاء للفقيد.

* كلمة نجل الراحل السيد عبد الله جداد

* تصريح المندوب الجهوي للمقاومة وأعضاء جيش التحرير السيد أحمد النزيه.