العيون الان

بقلم الباحث : مولاي احمد عزيزي

اولا: تمهيد

تعد قبيلة يكوت  إحدى أهم القبائل  في غرب شمال إفريقيا، استقرت بمنطقة الصحراء خلال القرن السابع هجري و الثالث عشر ميلادي، اشتهرت بحمل السلاح ،فلم تخضع لحماية  أي قبيلة أخرى من قبائل المنطقة ،يحسبها بعض الباحثين أنها قبيلة تكنية ، فيما البعض الأخر يشير إلى أن انضمامها لحلف تكنة جاء نتيجة التحالف، و هذا ما ذهب إليه الأستاذ مصطفى ناعيمي و الذي يقسم تكنة إلى ثلاثة أقسام:

_ تكنة بالدم

_ تكنة بالتحالف

_ تكنة بالحماية

و يدرج قبيلة يكوت في الصنف الثاني هي و كل من ازركيين و ايت لحسن و ايت موسى و اعلي.

فما هو نسب قبيلة يكوت ؟ و إلى أي حد ساهمت هاته القبيلة في مجابهة المد الأوروبي الاستعماري ؟ و من هم أبرز رجالات و أبطال قبيلة  يكوت التاريخين؟ كل هاته الأسئلة و غيرها سنحاول الإجابة عنه اعتمادا  على  مجموعة كبيرة من  الكتب و المقالات و البحوث سواء باللغة العربية و الفرنسية و كذلك الاسبانية.

ثانيا : النسب و المجال

عند مراجعتنا لكل ما كتبه علماء الأنساب عن أصول قبيلة يكوت ، ككتاب الشرفاء الجعفريين الزينبين لمؤلفه محمد بيي بن السيد بن الطالب،  و مخطوط أحمد بن حبت الغلاوي، الذي نتوفر على نسخة منه ،و شجرة العرب، نجد أنهم يتفقون على أن قبيلة يكوت قبيلة عربية قريشية جعفرية أصيلة  ويمكن تلخيص نسبها  في الأتي :

ياقوت بن عبد رحمان(رحمون) بن حسان بن المختار بن محمد بن عقيل بن معقل بن موسى الهداج بن جعفر الأمين بن إبراهيم الأعرابي بن محمد الجواد بن علي الزينبي بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد المناف بم قصي بن كلاب بن مرة بن خزيمة بن لؤي بن غالب بن فهر بن قريش بن مالك بن الندر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بم الياس بن الندر بن  نزار بن معد بن عدنان.

تعتبر منطقة زيني  الشاسعة عاصمة لقبيلة يكوت فقد سكنها أحفاد ياقوت الأوائل منذ الأزل ، غير أنه لا يمكننا حد القبيلة، في هذا المجال بل انه من الضروري الإشارة إلى إن هذا المكون القبلي من أكثر القبائل ترحالا و انتقالا، من مكان إلى أخر ففي سنة 1912 ارتحل جميع افرد القبيلة إلى تيرس، و بضبط منطقة بني عيمرة ، حسب ما هو مؤرخ ببعض تقارير الضباط الفرنسيين. كما أن  فئة كبيرة من هاته القبيلة هاجرت صوب منطقة  الرحمانة و لا زالت متواجدة هناك إلى يومنا هذا و هم موزعين على قسمين (يكوت الغرابة) و ( يكوت العرب)، و خلال سنة 1951  انتقل بعض أفخاذ  القبيلة صوب تفاريتي و كان لهم دور في حفر و تشييد مجموعة من الآبار و يسمون اليوم ببئر ايت حمو و أخر يسمى بئر لعبيدات (ايت حمو و لعبيدات هم أعراش من قبيلة يكوت).

ثالثا: قبيلة يكوت و الحركة الجهادية.

مع بروز الحركة الجهادية ،ساهمت  قبيلة يكوت في جل المعارك التي عرفتها أرض البيضان ، انطلاقا من معركة أحميم ،  و صنكة برميل و  العاكر و لكليب و لكطارة و ميجيك و  أم  التونسي .سنركز  هنا على ثلاث معارك و هي أحميم و لكليب و لكطارة.

في يناير 1913 ،تكونت قوة عسكرية من بعض القبائل، و اتجهت جنوبا نحو الأراضي الموريتانية ،للهجوم على قاعدة  فرنسية، شارك في هذا الهجوم من أحفاد ياقوت بن عبد الرحمان: المحجوب ولد النويجم و محمد ولد سيدي احسينة و سعيد ولد عبد الله و ألمين ولد بيروك و اعباد ولد صالح و عبد الله ولد الديش و لعروصي ولد الراحل و لعروصي ولد محمد و امبارك ولد رحال و عالي ولد أب لحسن و  عبلة ولد علي ولد اعبلا و ابراهيم ولد سيدي احسينة  و غيرهم، و كان لهاته المجموعة  دور فعال في هزم القوة الفرنسية  من خلال  هجومهم على  خيمة قائد الثكنة الفرنسية  و قتله.

وفي  مارس 1913، جرت معركة حامية الوطيس بمنطقة أكليب أخشاش قرب تفاريتي،   و قد شارك فيها قرابة 900 مجاهد، من مختلف القبائل الصحراوية، تكبد من خلالها العدو الفرنسي خسائر بشرية و مادية كبيرة ، وعن خسائر القوة الفرنسية يسجل الكولنيل موريه Mouret: ” القتلى: 1 ملازم أول، 14 من الرماة ، 4 حراس ، 5 مساعدين .. أما الجرحى فهم واحد نقيب، ملازم أول ، 3 رقباء، 20 من الرماة، 15 حراس واثنين من المساعدين.. ” و هي نفس المعركة التي قتل فيها النقيب  الفرنسي الذائع الصيت جيرارد Gerhardt  و يقال أنه قتل على يد أمبارك ولد احمد اليكوتي بعد أن تمكن من إصابته  برصاصة على مستوى الرأس.

شارك في واقعة الكليب  من يكوت العشرات من  المجاهدين أبرزهم أمبارك ولد أحمد ولد البلال و و ابيهنات ولد أعلي ولد امبارك و أبراهيم ولد اعلي ولد اعبلا  و عالي ولد أب لحسن و اعبلا ولد اعلي ولد اعبلا و عبد السلام ولد محمد الكوري و ديدا ولد محمد الكوري و حما ولد علي و ابراهيم ولد اعلي و ابراهيم ولد يحيى و  لعروصي ولد عبيد و المحجوب ولد بوستة و المحفوظ ولد عبد القادر وعمار ولد الصدرة و  الساهل ولد اعلي ولد اعبلا و عبد الله ولد عجنة و سيدي احمد ولد الصالح و احمد من ولد فنتار و محمد ولد الناجم و الناجم ولد محمد و عزوز ولد سيدي العربي و العبد ولد ابراهيم ولد  يحيى و امبارك ولد رحال و أخرون، و استشهد فيها من اليكوتيين لزغم ولد اعلي ولد ناجم و محمد البوجمعة ولد بوركبة و المحفوظ ولد زيدان و محمد سالم ولد لعروصي و محمد فاضل ولد زيدان و رمضان ولد الصدرة و مولاي بن عمار بن سيدي رحال و علال ولد بوجمعة و البشير ولد بوجمعة  .

و فيما يخص معركة  الكطارة التي  وقعت شهر مايو سنة1913، في تخوم أزواد بمالي ، قادها مجاهدين من قبائل أدرار و الساحل ، و عرفت إلحاق خسائر مادية و بشرية كبيرة بالقوات الفرنسية و استشهد فيها من قبيلة يكوت البطل المجاهد ابيهنات ولد اعلي ولد امبارك، بالإضافة إلى ثلاثون مجاهدا من باقي  القبائل ،و غنم منها المجاهدين 45 بندقية و 70 جملا و عدد كبير من الأعيرة النارية.

رابعا: أبرز رجالات القبيلة.

سنقدم لكم لائحة تضم بعض أعيان و شيوخ و قادة القبيلة في فترات زمنية  مختلفة، منهم من عاصر زمن السيبة ، و  آخرون  ذاع صيتهم خلال فترة الاستعمار، و البعض الأخر كان له دور في بناء  جيش التحرير، محاولين التعريف بهم، رغم أن كل واحد منهم يستحق كتاب لإحاطة بمجده التليد.

 امبارك ولد بكو: كان قائدا مهابا من طرف الجميع، في فترة حكمه شيدت قبيلة يكوت   قرية تلمزون و مسجدها، و بذلك تكون أول قرية بنيت جنوب واد درعة كما تؤكد معظم الكتابات .

 محمد مولود: كان فقيها  حاملا لكتاب الله، و مجاهدا ضد الغزو الصليبي ،تقول   الروايات الشفوية  أنه هو من حفر بئر الطنطان، في أواخر القرن السادس عشر ميلادي، دفن رحمة الله عليه بمنطقة وين مذكور  وعنده مزار مشهور يحج إليه أحفاده كل سنة لتخليد ذكراه.

 امبارك العربي ولد البلال: من أعلام القبيلة  كان قائدا لها ، اشتهر بكسبه للكثير من قطعان الابل و الغنم،  كما عرف بحبه لسلم و تجنبه  الحروب خاصة مع قبائل الجوار لدى لقب بمبارك اللبن.

 سيدي احسينة ولد لفقير : ينتمي رحمة الله عليه إلى آسرة دينية كانت تعود لهم القبيلة في فك نزاعاتها ، اشتهر بحسن قيادته للقبيلة في الحروب التي كانت تخوضها ، يقال أنه قائد المعركة الشهيرة ضد قبيلة أولاد جرير القادمة من الشرق.

 الجكاني ولد بوعيش : ورث القيادة و المشيخة عن  والده و جده ، عرف بالشجاعة و الإقدام كما اشتهر بشراسته و حسن عطاءه في الحروب التي حضر فيها..

 أحمد ولد عيلال ولد الوعبان: من الشخصيات البارزة  في قبيلة يكوت تناولت سيرته العديد من الكتابات و الأفلام الوثائقية، عينته السلطات الاسبانية سنة 1934 بطرفاية كشيخ من شيوخ يكوت ،رافق ميشيل فيوشوناج الى السمارة سنة 1930، كما انه شارك في أول وفد قدم البيعة للمغفور له محمد الخامس عقب عودته من المنفى 1956.

 امبارك ولد رحال ولد اسويلم: كان  فقيها  و طبيبا خبير في علاج الأمراض الجسدية انظم للحركة الجهادية و هو صغير السن شارك في مجموعة من  المعارك كلكليب و صنكة أحميم و بئر غسرمت ، كان له دور مهم في  حفر  بئر  لعبيدات  بتفاريتي سنة 1951.

 اعباد  ولد صالح: مجاهد و بطل شارك في الحركة الجهادية و هو صغير السن، كان رحمه الله من قادة  جيش  أحمد الهيبة ،الذي قاد الجهاد في الوسط المغربي ،شارك بمعركة سيدي بوعثمان سنة 1912 ناحية مراكش و مجموعة من المعارك بموريتانيا كأحميم .

 الخولات ولد أحمد : من رجالات المقاومة بالصحراء و موريتانيا ،عرف بالكرم و الشجاعة ،  هو المسئول عن حفر و  بناء بئر الخولات الذي يحمل اسمه في  تندوف بالجزائر.

 عالي ولد أب لحسن:   مقاوم  شهد له برباطة الجأش، و تحمل الصعاب شارك في العديد من المعارك ضد العدو الفرنسي ، خاصة معركة أكليب أخشاش ، و معركة أحميم و يقال أنه  هو من قتل قائد صنكة أحميم ، كما أنه من جملة الوفد الذي بايع محمد الخامس سنة 1956.

 لحبيب ولد أحمد لحسن: من الأشخاص الذين اعترفت لهم السلطات الاسبانية بصفة شيخ سنة 1934 بطرفاية، كما انه شارك في  الوفد الذي بايع محمد الخامس 1956.

 

 الحاج بوسحاب ولد أجف : كان من السكان الأوائل لمدينة العيون ، مارس التجارة، و قاد القوافل بين موريتان و تندوف و الصحراء ، من أعيان القبيلة خلال ستينات القرن الماضي بالساقية الحمراء ، انخرط بالقوات المسلحة المغربية و استشهد بمنطقة أبطيح سنة 1978.

 المهدي بويا ولد لحويمد : علم من أعلام جيش التحرير بالصحراء، شارك في العديد من المعارك ضد المستعمر كمعركة أم لعشار و مركالة و معركة تافودارت و معركة ارغيوة و التي اصيب فيها برصاصة في فخذه الايمن، مع التطورات السياسية التي عرفتها الصحراء انخرط في القوات  المسلحة المغربية برتبة قبطان و استشهد رحمة الله عليه بمنطقة الفارسية سنة 1976 و أطلق عليه المغفور الحسن الثاني لقب شهيد الشهداء.

 الشاعر الكوري ولد أحمد و لد اللب: من أبرز شعراء القرن العشرين بمنطقة الصحراء، ازداد سنة 1900 بمنطقة أركشاش الواقعة قرب تندوف ، و توفي رحمه الله سنة 1991 بطانطان،نظم مئات القصائد أغلبها متغنيا بأمجاد قبيلته.

 الشاعر أحمد ولد أمحيمدات: ينتمي الى أسرة عريقة اشتهرت بالعلم و الأدب و الشعر، كان قاضي شرعي  بمنطقة لمسيد خلال فترة الاستعمار الاسباني بحيث  يلجأ إليه المتخاصمين لفك نزاعاتهم، لدرايته بالعلوم الشرعية .

 بويا أحمد المصلاحي: مزداد سنة 1929 بمنطقة تفاريتي كان له دور بارز في تاريخ القبيلة خلال فترتي الاستعمار الاسباني و جيش التحرير ، مشهود له بالوطنية الخالصة  من أكثر  الممولين لجيش التحرير ماديا، شارك ضمن أول وفد مثل القبيلة لتقديم البيعة للمغفور له محمد الخامس سنة 1956 .

 محمد يحيى ولد عجنة : ضابط في جيش التحرير شارك في مجموعة من المعارك ضد المستعمر الفرنسي كمعركة بئر الشمام و معركة تكل الشهيرة ، اسر سنة 1957 و حكم عليه بالإعدام مع وقف تنفيد، سجن بموريتانيا خمس سنوات ،كان عضوا بارزا بمنظمة التحرير موريتانيا و الصحراء التي تأسست سنة 1961.

 بلا ولد عيلال:  ينتمي إلى عائلة  عريقة ، مقاوم و مجاهد ، اشتهر بالكرم و الشجاعة  ،  شارك في معظم العمليات التي خاضها جيش التحرير في بدايات تشكله .

نستنتج مما سبق أن قبيلة يكوت قبيلة جعفرية قريشية أصيلة، كما اتفق على ذلك معظم علماء و مختصين علم  الأنساب  ،  وقد لعبت دورا مهما في تاريخ منطقة  غرب شمال إفريقيا    ،فلم يقتصر حضورها في زيني و تلمزون ولمسيد و طانطان بل نجد أثارها في كل البلدان المجاورة من الجزائر و موريتانيا وحتى مالي  .

و في الختام نتمنى من جميع الباحثين في العلوم الإنسانية تعميق البحث، و توثيق كل ما يخص القبائل الصحراوية، خاصة المعارك و الحروب التي خاضها أبناء الصحراء لتحرير الوطن من الغزو الاستعماري الأوروبي.

لائحة المراجع:

 Paul Marty : Les tribus de la haute Mauritanie/  Publication de la COMITE DE L’AFRIQUE FRANÇAISE / Paris 1915.

 Frédéric de la CHAPELLE: “Esquisse d’une histoire du Sahara occidental”.- Hesperis, tomo XI, 1930  París, Centre des Hautes Études Administratives .

 Bernabe Rato :Los yaggout ; Africa , Cabo Juby , Mayo 1935

 الأستاذ بشر أحمد حيدار : تاريخ الصحراء الغربية و قبائلها العربية .الطبعة الاولى 2015

 بوبري العروصي : جوانب من تاريخ قبيلة يكوت خلال القرنين التاسع عشر و العشرين . بحث لنيل شهادة الماستر  في تاريخ الجنوب المغربي و السلطة و المجتمع و الدين . جامعة ابن زهر أكادير.

 محمد دحمان، (مادة يكوت)، معلمة المغرب، نشر دار الأمان، الرباط، الطبعة الأولى 1435هـ/2014م، ملحق (ج4) (27/682).

 قبيلة يكوت : مركز علم و عمران  للدراسات و الابحاث و احياء التراث الصحراوي  التابع لرابطة المحمدية للعلماء.

 طالب أخيار ولد مامينا: الشيخ ماء العينين علماء و أمراء في مواجهة الاستعمار الأوروبي : مؤسسة الشيخ مربيه ربه لإحياء التراث والتبادل الثقافي 2005 الرباط

  الرحامنة القبيلة بين المخزن والزاوية، لعبد الرحيم العطري، منشورات دفاتر العلوم الإنسانية، سلسلة أبحاث ودراسات رقم(1)، مطبعة طوبس بريس، الرباط، الطبعة الرابعة فبراير 2013م.

 امرز اسليمة: الاديب الكوري ولد أحمد لسان القبيلة .الملتقى السنوي للولي الصالح محمد مولود، المنظم من طرف جمعية وين مذكور للتنمية الاجتماعية و الثقافية و السياحية 19 ابريل 2014.

 رحالي سيد أحمد: قبيلة يكوت البنية و الاصل. الملتقى السنوي للولي الصالح محمد مولود، المنظم من طرف جمعية وين مذكور للتنمية الاجتماعية و الثقافية و السياحية 19 ابريل 2014.

 لغزال ابراهيم : المكانة الدينية و الرمزية للولي الصالح محمد مولود . الملتقى السنوي للولي الصالح محمد مولود، المنظم من طرف جمعية وين مذكور للتنمية الاجتماعية و الثقافية و السياحية 19 ابريل 2014

 حسن بارى: القبيلة و المجال : من الصراع القبلي الى مقاومة الاجنبي : قبيلة يكوت نمودجا . سلسلة كراسة الباحث : الصحراء، الانسان و المجال .2017 تطوان.

 علي العمري : المقاومة الصحراوية و العمل الوطني (مقابلات و وثائق)المندوبية السامية لقدماء المقاومين و اعضاء جيش التحرير، كانا برانت ، الرباط 2008