بوليساريو..تعيش على صفيح ساخن وساكنة المخيمات تحرر سجناء..التفاصيل

العيون الآن 

بوليساريو..تعيش على صفيح ساخن وساكنة المخيمات تحرر سجناء..

شهدت مخيمات تندوف “جبهة البوليساريو” يوم امس السبت الثالث من أبريل الجاري حالة من العصيان والتمرد من ساكنة مخيم (السمارة)، التي كسرت حاجز القبضة الأمنية المشددة افقد ما يسمى وزارة الداخلية للجبهة السيطرة على الوضع الأمني الذي وصل الى الإقتحام والهجوم على مركز امني .

ونتج عن هذا الانفلات الأمني اصابات في صفوف ما يسمى بالقوات العمومية وكذا خسائر في الممتلكات لتحرير سجناء بإستعمال القوة، وهذا ماكان حسب مصادر من مخيم السمارة، مضيفا أن عائلات المعتقلين والمتضامنين معهم استقبلوا ابنائهم في موكب من السيارات وسط أجواء احتفالية وزغاريد تنم عن الانتصار على الأمن القبائلي المنتهج.

وبموجب ماوقع داخل مخيم السمارة انتقد العديد من المدونين على مواقع التواصل الاجتماعي وداخل مخيمات تندوف، ما يسمى وزير الداخلية لمصطفى ولد سيدي البشير مع تحميله كامل المسؤولية في الانفلات الأمني وما أسفر عنه، متسائلين عن سياسة تسييره القمعية لقبائل دون اخرى بإستعمال الاليات والدبابات وقت ماشاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.