بين عشية وضحاها تغير حالها ؟؟؟ فعلا الدشيرة : جماعة العجائب !!!

العيون الأن : الحبيب لمسيح

ليس من الصعب أن تتحول جماعة قروية من خراب إلى جماعة ذات بنية تحتية قوية لا تتوفر عليها أعرق المدن الصحراوية كمدينة  طانطان مثلا . و إدارتها مجهزة بمكاتب وكراسي  فخمة ومكيفات  لن تشتغل إلا في موسم الإنتخابات القادمة . يكفي فقط أن يقرر الملك زيارتها .  فتقوم ولا تقعد  كل أجهزة الدولة مؤسسات  و مسؤولين.  يشتغلون ليلا ونهارا ليصلح في ليلة ما أفسدوا طيلة سنين .هذا هو حال جماعة الدشيرة جماعة العجائب ؟؟؟؟.  

Leave A Reply

Your email address will not be published.