جريدة المنتخب تثني على عمل الإطار الصحراوي مولود اجف داخل الجامعة الملكية لكرة القدم..

العيون الآن 

نشرت جريدة المنتخب الذائعة الصيت و المتخصصة في المجال الرياضي، ملفا من إعداد الصحفي و ناقد الرياضي القدير جلول التويجر، عنونته ب هل لعبت اللجان المركزية بالجامعة دورها كاملا؟ و تناول الملف عمل ثلاث لجان وهي اللجنة الطبية و لجنة كرة القدم داخل القاعة و لجنة التنسيق مع العصب.
و أثناء تحليلها لعمل لجنة كرة القدم داخل القاعة، التي يرأسها البرلماني الصحراوي السابق مولود أجف، أشادت جريدة المنتخب، بالعمل الكبير الذي قام به ابن الصحراء، في ظرف وجيز و بإمكانيات مادية متواضعة، فأصبح لكرة القدم داخل الصالة مكانة متميزة في المشهد الرياضي الوطني و الإفريقي، فقد تكمن رئيس لجنة بمعية أعضائها و بدعم من رئيس الجامعة الملكية السيد فوزي لقجع، تحقيق عدد من المكتسبات أهمها رفع الدعم المالي الموجه للفرق، كما أضحى لهذا النوع من الرياضة بطولة وطنية بقسمين أول و ثاني، و كأسا للعرش بالإضافة إلى النقل التلفزي لبعض المباريات على قناة الرياضية، و يبقى أفضل انجاز لهاته اللجنة في عهد العضو الصحراوي، هو تحقيق بطولة كأس إفريقيا بجنوب افريقيا سنة 2016 و التأهل إلى كأس العالم، تحت قيادة الإطار التقني هشام دكيك.مولود أجف و من خلال عمله الدؤوب، داخل هياكل و لجان الاتحاد المغربي لكرة القدم، حقق انجازات جليلة مشهود له بها، و ترك بصمته الفريدة على جميع الملفات التي كلف بها، و لعل تزكيته من السيد رئيس الجامعة لولاية ثانية كعضو في المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، و تكليفه برئاسة العديد من البعثات الرياضية المتوجهة إلى خارج الوطن لخير دليل على هذا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.