حادثة سير خطيرة بفج اكني مغار

وقعت زوال اليوم حادثة سير بفج أكني إمغارن ، بين ثلاثة سيارات خفيفة ، واحدة منهم سقطت من أعلى المنحدرات ، إلى السفح ، وقد تم إسعاف الضحايا نحو مستشفى بويزكارن لتلقي الفحوصات الضرورية ، ومن غير المستبعد إحالتهم على المستشفى الجهوي لكلميم ، نظرا لخطورة الإصابة عند بعض الضحايا ، وقد حضرت السلطات المختصة لمعاينة الحادثة ، وتسهيل سيولة حركة السير على الطريق ، جدير بالذكر أن هذه الفج يعتبر نقطة سوداء على الطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين بويزكارن ولخصاص ، ومازالت الأشغال جارية بها ، قصد توسيعها ، إلا أن ظروف السلامة منعدمة فيها جراء الأشغال ، لإزالة الأتربة حيث تتحول إلى أوحال عند تساقط الأمطار ، إضافة إلى الإنزلاق بفعل الماء الذي يتدفق من شاحنات الأسماك ،مما يسبب الإنزلاق لمستعملي الطريق ، فرغم الإجراءات الإحترازية التي إتخدتها المديرية الجهوية للتجهيز بكلميم قصد إغلاق هذا الفج ، لتسهيل الأشغال به وضمان سلامة مستعملي الطريق ، نظرا لإشتغال الجرافات الكبرى وسط الطريق ، وتناثر الأحجار والأتربة ، إلا أن تعثر الطريق الرابطة بين تكانت ولخصاص حالت دون ذالك ، لعدم جاهزيتها ، على مستوى المنشئات الفنية ، وقد سجلت بها عدة حوادث سير ، حيث إستعملت لمدة 48 ساعة وتم الرجوع للطريق الوطنية 1 عبر فج أكني إمغارن ، كشرايين يربط الجنوب بالشمال ، إلا أن الإجراءات الإحترازية التي إتخذت من لدن المشرفين على مشروع التوسيع تبقى دون المستوى ، ناهيك عن معاناة مستعملي الطريق حيث يتم توقيفهم لساعات أحيانا وقت الدروة ، زيادة على عدم إمتثال بعض السائقين لأوامر التوقف ، هذه الإكراهات وغيرها ، تجعل من هذه الطريق الوطنية رقم 1 , مصيدة لمستعمليها في ظل غياب إجراءات السلامة ، أو الإستعانة بالدرك الملكي قصد تأمين العبور وتوقيف السير من جهة قصد تسهيل سيولة السير من جهة أخرى ، لحماية أرواح مستعملي فج أكني أمغارن ببويزكارن
تقرير: علي بوحسون

Leave A Reply

Your email address will not be published.