خطير إستياء شغيلة بريد المغرب بجهة الصحراء…!!!

العيون الان

في تاريخ 07/06/2011 انطلقت آنذاك جلسات حوار بين ممثلي فئة اشبال الملك الراحل الحسن الثاني طيب الله ثراه التابعين لبريد المغرب ومديرية الموارد البشرية بالرباط، وفي اطار الشفافية والحوار البناء وتوصيات الملك الراحل من اجل الاهتمام بأشبال الاقاليم الجنوبية العزيزة تم التوصل الى اتفاق يتم بمقتضاه منح ثلاث سلاليم جزافية لهاته الفئة تعويضا عن الجمود والركود الذي طال وضعيتهم الادارية منذ 1988؛ وفعلا ابانت الادارة عن حسن نيتها وشرعت في تنفيذ بنود الاتفاق ابتداء من لوائح الترقية 2008، الا ان اشبال بريد المغرب وفي معركتهم النضالية من اجل المطالبة بحقوقهم المشروعة، تفاجؤوا بالخروج الغريب والغير المفهوم للكاتب الوطني للكونفدرالية الديمقراطية للشغل الذي كان يوهمهم انه الوحيد الذي يتبنى ملفهم المطلبي ويدافع عنه بكل امانة حيث اصدر بيانا ناريا واصفا الاشبال بانهم اشباح وغير نشيطين ولا يستحقون الترقية.
كما هدد الادارة بإضراب وطني لثلاث ايام ان هي قامت بترقية الاشبال، رغم ان هذا الكاتب الوطني حصل على منصبه بفضل الدعم الكبير والمشاركة الفعالة للأشبال في المؤتمر الوطني السادس لذات النقابة بالبيضاء شهر يناير 2012، ليتضح انه لا يهمه من هذه الفئة الا اصواتهم في الانتخابات واستغلالها كورقة ضغط في المفاوضات.
افعالا مشينة وانتهازية لأتمت لكاتب وطني وللعمل النقابي الشريف بأية صلة عقبتها استقالات جماعية لمستخدمين ببريد المغرب من المكتب المحلي لنقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ليس تعبيرا عن رفضهم للواء هاته النقابة العريقة بل رفضهم لشخص الكاتب الوطني لهاته النقابة واسلوبه الماكر الذي يتنافى مع المبادئ والحس النضالي.
فهل هذه هي الديمقراطية التي يتبجح بها الكاتب الوطني، الذي تجده حاضرا في كل حراك اينما وجد من 20 فبراير الى 06 ابريل وصولا الى حراك الريف؟
كنا آنذاك اعضاء المكتب المحلي لنقابة الكدش بجهة العيون وانخرطنا في اضراب لمدة 15 يوما شلت فيها كل مواقع الانتاج بالجهة وكان الكاتب الوطني لذات النقابة يتصل بنا هاتفيا كل ساعة يقول لنا يجب عليكم الاستمرار في الاضراب وتستغلون حساسية المنطقة…. لنفاجا في نفس اليوم بمكالمة هاتفية منه يقول لنا يجب عليكم تعليق الاضراب والرجوع الى العمل ونحن لازلنا في المفاوضات مع الادارة …فلم نهتم بذلك واستمرينا في الاضراب ..فما الجدوى من مكتب نقابي كاتبه الوطني لا يعير اهتماما للمناضلين بقدر ما تهمه الا مصلحته الشخصية ويتخلى عنك لتصير فريسة لكل من هب ودب.
ان البيان الناري الصادر عن الكاتب الوطني للكدش والذي يصفنا فيه بالأشباح واننا غير نشيطين ولانستحق الترقية، نقول له ان ينصرف الى حال سبيله فلست وصيا علينا ومن فوض لك الامر للتكلم باسمنا وتتبنى قضيتنا، الاشبال اشرف منك يشتغلون ويكدون بمختلف مواقع الانتاج ودرسوا وابانوا عن كفاءاتهم في مجاراة هذا القطاع بل منهم من تقلد مناصب المسؤولية.
لذلك نطالب بالتدخل العاجل والفوري للمدير العام لتصحيح وضعيتنا الادارية وتفعيل الاتفاق المبرم مع مديرية الموارد البشرية .

محضر الاجتماع + بيانات + استقالة جماعية

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.