العيون الآن 

رئيس منتدى كرانس مونتانا السيد بيير إمانويل كيرين:”تعدد وجودة الوحدات الفندقية والسياحية بالداخلة سبب إلغاء خدمات السفينة الإيطالية “رابسودي” “RHAPSODY”.بحضور الصحافة الدولية والوطنية والجهوية في ندوة صحفية مساء اليوم الخميس 14 الجاري، وضح رئيس المنتدى العالمي كرانس مونتانا بيير إمانويل كيرين. ان الداخلة كإقليم وكجهة عرفت قفزة نوعية في عدة مجالات تنموية من بينها الوحدات الفندقية الفخمة التي أصبحت قادرة إستعاب الزوار والوافدين من جميع دول العالم لحضور مثل تظاهرات دولية كبرى مثل المنتدى العالمي كرانس مونتانا، مما جعل لجنة المنتدى تستغني عن خدمات السفينة الإيطالية “رابسودي”.ليؤكد ان مؤهلات الداخلة والتنمية المشهودة المستدامة التي عرفتها المنطقة خير دليل على استمرار تنظيم المنتدى في نسخته الخامسة بحضور 5000 مشارك من 170 دولة من العالم، رسالة مفادها ان الموقع الاستراتيجي للجهة بمثابة محور تلاقي ثقافات الشمال والجنوب والشرق والغرب في شبه جزيرة ” الداخلة”.