العيون الآن 

من السيد الداهي حرمة الله رئيس المجلس الجماعي لبئر كندوز.

رسالة مفتوحة

الى السادة

وزير الداخلية

وزير التجهيز و النقل و اللوجستيك و الماء

سلام تام بوجود مولانا الامام

وبعد

السادة الوزراء المحترمين نحيطكم علما اننا نحن رئيس المجلس الجماعي لبئر كندوز، نتقدم لمعاليكم الموقرة بهذه الرسالة المتواضعة والمتمثلة في شكاية كتابية لجنابكم متعلقة بعدم تحمل المدير الجهوي للتجهيز و النقل بجهة الداخة وادي الذهب، لمسؤولياته بخصوص إصلاح الطريق الوطنية رقم 1 التي تربط مدينة الداخلة بالجماعة الترابية لبئر كندوز والتي لا ترقى الى مستوى اهمية هذه الطريق على أعتبار انها ممر تجاري متميز إضافة الى كونها بوابة إقتصادية نحو بلدان إفريقيا جنوب الصحراء.إلا أنها بوضعيتها الراهنة المزرية والخطيرة على مستعمليها لازالت تحصد وستحصد المزيد من الارواح، كما نحيطكم في ذات السياق أننا قمنا بمراسلات عديدة للمسؤول المذكور قصد إصلاحها و أعادة تهيئتها لمواكبة التطور التجاري و الاقتصادي الذي يعرفه هذا المحور، إلا أننا لم نقابل باي رد او تفاعل إيجابي من طرف مصالحكم المختصة.وما هذه الرسالة الا تعبير عن الحالة المزرية لهذه الطريق الوطنية من اجل الحيلولة دون حصد المزيد من ارواح الابرياء وايقاف هذا النزيف الطرقي وكذلك تجسيد التنمية المنشودة بالمنطقة.

ونظرا لما قد ينتج عن هذا الإهمال المتعمد والتماطل غير المبرر وإستمرار ذات الطريق في حصد المزيد من الأرواح نتقدم إليكم السادة الوزراء المحترمين بمطلبين اساسيين:

التدخل لدى مصالجكم المختصة من أجل إصلاح و تهيئة الطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين الداخلة والجماعة الترابية لبئر كندوز وكذلك الرابطة بين جماعة بئر كندوز و المعبر الحدودي الكركرات.

محاربة اشكال زحف الرمال التي تتسبب في غلق الطريق الوطنية وتشكل خطرا يهدد مستعمليها

وتفضلوا بقبول اسمى معاني التقدير و الإحترام.