شباب المسيرة يخسر بميدانه و يشتكي من قرارات الحكم

العيون الان

تمكن فريق اولمبيك الدشيرة من خطف نقاط المباراة التي جمعته بفريق شباب المسيرة، من ملعب هذا الاخير بالمرسى، و دخل الفريقين في أجواء المقابلة منذ البداية، اذ تمكن الفريق الزائر من الحصول على ضربة جزاء في الدقائق الاولى تصدى لها حارس مرمى الشباب.


وعرفت الدقيقة الاربعون ضربة جزاء واضحة لم يعلن عنها حكم اللقاء للمحليين، أمام احتجاج واضح من المدرب والطاقم، لينتهي الشوط الاول بالبياض.
في الشوط الثاني تمكن الفريق الزائر من افتتاح حصة التسجيل في حدود الدقيقة57، اثر عملية متقنة من وسط الميدان، بعدها ضغط المحليين بكل قوة لتتاح لهم مجموعة من الفرص ترجم احداها اللاعب هرواش لهدف في الدقيقة 67، ليواصل فريق الشباب ضغطه على مرمى الخصم دون جدوى.
وفي الوقت الذي أعتقد الجميع أن اللقاء سينتهي بالتعادل، تمكن اولمبيك الدشيرة من خطف هدف الفوز والظفر بثلاث نقاط من عقر دار شباب المسيرة في الانفاس الاخيرة الدقيقة 87. الهدف احتج عليه الشباب بدعوى تسلل واضح،
جدير بالذكر أن مدرب الشباب بدا غاضبا على حكم اللقاء، الذي لم يعلن عن سبب مقنع لعدم احتساب ركلة جزاء واضحة لفريقه، متسائلا لماذا دائما لا تحتسب ركلات الجزاء لفريقه؟

و تجدر الاشارة الى فريق الشباب المسيرة عان من إصابات في صفوف لاعبيه من بداية المقابلة، أرغم من خلالها على إجراء تغييرات مبكرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.