طاقم العيون الآن يعزي في وفاة المرحومة بإذنه تعالى: “الباتول منت ابراهيم ولد صالح”

العيون الان

تلقينا ببالغ الحزن والآسى نبأ وفاة المسماة قيد حياتها الباتول من ابراهيم ولد صالح، بعد ظهر اليوم الثلاثاء 29 اكتوبر، الموافق  ل 30 صفر، حيث كانت صلاة الجنازة بعد صلاة العصر بمسجد الدرهم، ودفنت رحمها الله بالمقبرة الجديدة.

وقد عرفت الفقيدة بحسن الخلق وقوة العقيدة والايمان، والجود والكرم، وقد قضت 16 سنة من عمرها في سجن مكونة، حيث كانت صابرة رغم معاناة الاعتقال، وقد أثنى عليها كل من عرفوها قبل وإبان وبعد الاعتقال.

وبهذا المصاب الجلل تتقدم العيون بأحر التعازي والمواساة الى أسرة الفقيدة، سائلين المولى عز وجل أن يتغمدها بواسع رحمته. إنه سميع مجيب.

وانا لله وانا اليه راجعون.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.