العيون الان

تناولت الكلمة السيدة احجبوها الزبير مديرة مؤسسة فوسبوكراع، على هامش حفل انطلاق طرفاية مبادرة، هذا الانجاز الذي احتفي به اليوم الاثنين، بحضور ثلة من الفاعلين الاقتصاديين والمنتخبين ورجال السلطات المحلية، حيث اعطت نبذة سريعة عن المؤسسة التي ترأسها، والتي أعطي انطلاقتها سنة 2014، من طرف مكتب مجموعة الشريف للفوسفاط.

 

وفي معرض حديثها أجملت السيدة احجبوها أهم الأنشطة التي قامت بها المؤسسة، إذ قامت هذه الأخيرة بمجموعة برامج اقتصادية، اجتماعية، ثقافية، وبيئية.

وأضافت أن المؤسسة انجزت لحدود الساعة مركزين لتكوين الشباب، استفاد منهم أزيد من 14000 شاب وشابة من حاملي المشاريع، ورؤساء جمعيات وتعاونيات، كما تم استحداث مركزين (مركز العيون والداخلة) بشراكة مع امديست.

في المجال التربوي، دعمت المؤسسة 157 منحة للشباب المتفوقين لمتابعة دراستهم بالمدارس العليا.

في المجال الصحي، دعم قوافل طبية استفاد منها 40000 من ساكنة الجهات الجنوبية الثلاث.

في المجال الثقافي، تكوين مجموعة من الشباب في المجال الثقافي، ودعم مجموعة من المبادرات.

على المستوى الاقتصادي، دعم ثلاث منصات للتكوين، ودعم مبادرات محلية (العيون مبادرة، الداخلة مبادرة، بوجدور مبادرة وطرفاية مبادرة)، كما تم دعم مشاريع ذوي الاحتياجات بشراكة مع مؤسسة محمد الخامس للتضامن، إذ انطلقت المرحلة الأولى بجهة گلميم وادنون، واستفاد 48 حاملا للمشاريع من الدعم والتكوين والمواكبة، وستستفيد جهة العيون الساقية الحمراء من المبادرة مستقبلا.

واختتمت كلمتها بالحديث عن أكبر مشروع بالجهة والذي دشنه صاحب الجلالة، ويتعلق الأمر بمركب تكنوبول فم الواد، ويضم جامعة محمد السادس المتعددة الاختصاصات، وسيتم تسليم مختبرات البحث العلمي التابعة لها شهر اكتوبر، وتركز البحوث العلمية على الفلاحة، الماء والطاقات المتجددة.