طموحات الشباب المقاول في كف عفریت ( شكاية + توقيعات)

العيون الآن

طموحات الشباب المقاول في كف عفریت

السمارة/مستجدات إخبارية
تنبني اكبر و اقوى اقتصادیات العالم على التنافسیة الشریفة، و تكافؤ الفرص في المناقصات و المشاریع المبرمجة بین مختلف المتنافسین، كما ان قوة الدولة تكمن في مدى القدرة على الانتاجیة المحلیة و تقویة الاقتصاد الداخلي من خلال ادماج سواعد ابناء البلد في سوق الشغل، و المراھنة على المقاولة المحلیة كسبیل وحید لامتصاص البطالة و تقویة النسیج الاجتماعي و تماسك اللحمة الوطنیة .
كما ان الرھان الاكبر الیوم ھو على المقاولة و مكاتب الدراسات و الاستشارات القانونیة المحلیة التي ابانت عن حنكة في التدبیر و قوة في المناولة الذاتیة للمشاریع، و ابرزت زیف الرھان على الاخر في بناء القوة الداخلیة، مثار ھذا الموضوع و بما یشكله من حساسیة ، ھو الشكایة التي توصلت بھا ادارة مستجدات اختباریة ( النسخة رفقته ) من مجموعة من الشباب المقاول ابناء اقلیم السمارة ، موجھة الى السید والي جھة العیون الساقیة الحمراء، و مذیلة بالعدید من التوقیعات و الخواتم الاداریة التي تبین حجم
المتضررین وعددھم، كما ان نسخ منھا موجھة الى العدید من الجھات و المنابر قصد التدخل، من جراء الحیف الذي لحقھم و الضرر المادي و المعنوي الذي سببه لھم اجراء اداري غامض و غیر مفھوم تم تبنیه من طرف العدید من الادارات العمومیة بالاقلیم ، و المتمثل في نقل عملیة اجراء فتح الاظرفة الخاصة بمشاریع محلیة الى الادارات الجھویة لكل من المندوبیة السامیة للمیاه و الغابات و محاربة التصحر وكالة الجنوب و المدیریة الاقلیمیة لوزارة التربیة و التعلیم، لأسباب و مسوغات مبھمة و غیر مفھومة ، توھم الرأي العام المحلي والجھوي ان ھناك عراقیل وصعوبات تدبیریة تحول دون القیام بالإجراءات الاداریة التي یفترضھا دفتر التحملات بعین المكان وبالإدارات ذات المنفعة من المناقصات والمشاریع من خلال فتح الاظرفة و تلقي الطلبات ، كما انھا تساھم في المزید من الاحتقان الاجتماعي ، و تنفي منھج التنافسیة الشریفة ، والحرص على تحقیق مبدأ تكافؤ الفرص ، على اعتبار التباین الكبیر
والبون الشاسع بین القوة المالیة لكل طرف، اضافة الى الشكوك التي اصبحت تحوم حول العملیة برمتھا و مدى صدقیة الحجج و المسوغات التي تم اعتمادھا .

و في اتصال لاحد المتضررین بمدیر الصفحة، أكد ان مثل ھذا السلوك غیر الحكیم و الغیر مبرر قد أضر بشكل كبیر بالعدید من الاسر و العائلات الصحراویة من ساكنة السمارة ، و بمعیشھا الیومي، وھو ضرب في القدرة على التعایش مع متطلبات الحیاة، بحكم ان المقاولین الشباب ابناء المنطقة ھم مسؤولون مباشرون عن تدبیر شؤون عائلاتھم ، ویتحملون مسؤولیة بناء و تنمیة المنطقة بكل وطنیة صادقة ، وبكل طموح في تحقیق التطور و الارتقاء بمدینة السمارة في شتى المیادین، من خلال عملھم على احترام معاییر و شروط الصفقات او في قوة حسھم الوطني بالانتماء لھذا الربوع من المملكة الشریفة .
كما اكد ان جمیع المقاولین و بدون استثناء ھم صوت واحد و ید واحدة من اجل المساھمة الفعلیة والفعالة في الاوراش الوطنیة ، انطلاقا من الاحتكام للمضامین الدستوریة ، و اعتبارا للتوجیھات الملكیة السامیة في ھذا الاطار و التي ركز فیھا جلالته اكثر من مرة، على الدور الفعال للشباب في بناء الامة ، باعتباره العمود الفقري ، و المفصل الاساسي في التشیید و التطور و التقدم ، و حلقة اساسیة و مھمة للتنمیة البشریة والارتقاء المجتمعي في شتى الجوانب والمستویات الحیاتیة .
كما اكد ان اسمى تجلیات الممارسة المھنیة و الوظیفیة الشریفة و النزیھة تتجلى في التعاطي الیومي للإدارة بصدق مع المواطنین ، و تقریب الخدمات الاساسیة المقدمة لھم بكل شفافیة و وضوح باعتبارھم محور الشأن العام ، و ھو ما تم تدمیره بشكل ممنھج و مقصود من خلال ھذا الاجراء المنافي لكل الاعراف الاخلاقیة و القوانین الاداریة ، و یشكل لا محالة تراجعا خطیرا في الحقوق الواجب احترامھا
لمصلحة الوطن و المواطن، و سیكرس رد فعل عكسي لا تحمد عقباه في حالة المساس بلقمة العیش ومصدرھا الوحید حسب قوله كما أكد المصرح ، نیابة عن زملائه من المقاولین الشباب، ان الامل معقود على جمیع الجھات التي تمت مراسلتھا في ھذا الشأن من السید والي الجھة و السید عامل اقلیم السمارة و رؤساء المجالس المنتخبة الجھویة والاقلیمیة و برلمانیي الاقلیم، من اجل التدخل الفوري في ھذا الملف و دعوة الادارات المعنیة الى التراجع عن قراراتھا الجائرة ( حسب قوله ) و المساھمة في ترسیخ العدالة الاجتماعیة بكل تجلیاتھا من خلال احقاق الحق والنبش في خبایا و ملابسات القضیة المشكوك في دواعیھا .

تعليق 1
  1. محمد يقول

    هل هاته الشركات هي التي تمثل شركات الاقليم ؟ اين هذه شركات من مشكلة البطالة في المدينة؟ سؤال الوجيه هل مي شركات ورقية بدون مقارات قارة تثبت حسن نية ماته الشركات في امتصاص ازمة البطالة؟
    من يتفحص جدول التوقعات يتضح له ان اغالب الموقع يساهمون في انتشار ظاهرة البلطجة التي تعرفها ايام فتح اظرفة صفقات العمومة بالمدينة.
    لربما اهم قرار هو فتح هذه الاظرفة في المراكز الجهوية الادارة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.