العيون الان 

ليلة القبض على الراغب حرمة الله بالعيون.يقول المولى عز وجل “وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ” صدق الله العظيم.بمناسبة دخوله القفص الذهبي، يتقدم طاقم المؤسسة الاعلامية العيون الان بأحر التهاني وأصدق التبريكات، إلى العائلة الكريمة اهل حرمة الله، بمناسبة زواج ابنهم البار  “الراغب حرمة الله” متمنيين له والزوجة المصونة حياة زوجية سعيدة بموفور الصحة والعافية، سائلين المولى العزيز القدير أن يحفظهما، وأن يجعل جميع أيامهما افراحا، ويبارك زواجهما، ويرزقهما الذرية الصالحة وان يمن عليهما بطول العمر مع دوام الافراح والمسرات، وأن يجمع بينهما في الخير على سنة الحبيب المصطفى سيدنا محمد صل الله عليه وسلم.