فعاليات شباب “يكوت” تدعو الى عقد اجتماع موسع لابناء القبيلة بمدينة الطانطان

العيون الان

دعت فعاليات و شباب  و شيوخ  قبيلة يكوت إلى اجتماع موسع بالموطن الأصلي  للقبيلة في مدينة الطنطان  منتصف شهر أكتوبر المقبل ، وقد لقيت الفكرة تعاطفا و إقبالا من طرف أفراد القبيلة.

و سيعرف الاجتماع حضور وفود تضم أبناء القبيلة  من مختلف المدن الصحراوية كداخلة و السمارة و بوجدور و العيون  و  كلميم و أسا الزاك وكذلك حضور وفد لأفراد القبيلة المتواجدين بالرحامنة ، و تشير المعطيات المتوفرة على أن الاجتماع سيكون ألأكبر حجما و الأقوى مواقفا في تاريخ المنطقة.

اللقاء المرتقب  سيدرس مجموعة من النقاط و على رأسها تهميش القبيلة من طرف الدولة المغربية وإهمال كفاءتها وأطرها و قيادتها العسكرية التي ساهمت في إيقاف مليشيات البوليساريو و الانتصار في حرب الرمال على الجزائر،بالإضافة إلى مشكل المجال الجغرافي الذي أصبح مهددا من طرف لوبيات الفساد في ظل صمت رهيب لسلطات الإقليمية بل في بعض الأحيان بمساعدتها.

و من المرتقب أن تصدر عن الاجتماع مجموعة من الخطوات التصعيدية و التي تتدارسها اللجان التحضيرية بمختلف المدن بحيث قد تصل إلى الاعتصام بمنطقة لمسيد كما حدث سنة 1997.

 و سيتم نقل الاجتماع بتقنية المباشر على الفيسبوك لأبناء القبيلة بمخيمات التندوف ، و موريتانيا، و لأفراد الجالية المقيمة بفرنسا و اسبانيا و التي تدرس إمكانية القيام بوقفات احتجاجية أمام سفارات المملكة بكل من مدريد و باريس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.