العيون الان

تحت شعار ” الإعتراف بالجميل صفة النفوس السامية ” وبمناسبة اليوم العالمي للمدرس تم عقد لقاء تواصلي بدار الثقافة أم السعد، يوم الجمعة 4 اكتوبر بين قدماء تلاميذ وتلميذات اعدادية التعاون وبحضور مجموعة من الأساتذة القدماء.


اللقاء عرف مداخلات لمجموعة من الأساتذة القدماء وكذلك التلاميذ القدامى، وسط جو من الحنين للماضي واستحضار مجموعة ذكريات من الزمن الجميل خصوصا فترة الثمانينات والتسعينات.

استهل اللقاء بكلمة ترحيبية من اللجنة التحضيرية اعقبته مجموعة من المداخلات من طرف الأساتذة والتلاميذ القدماء.. كما تم مناقشة القانون الأساسي والمصادقة عليه بالإجماع، كما تم انتخاب السيدة ميلودة عزيماني رئيسة لجمعية قدماء تلميذات وتلاميذ إعدادية التعاون حيث ترك لها الصلاحية بتشكيل المكتب … وانتهى اللقاء بحفل شاي.

وفيما يلي تصريحات على هامش الاحتفاء:

تصريح الأستاذة الشناوي كلثوم:

تصريح الاستاذ عبد الله الديحاني: