قراءة في مباريات التوظيف بالتعاقد بقلم ابراهيم ابريكا

العيون الان

بقلم: ابراهيم ابريكا

     اعلنت الاكاديميات الجهوية للتربية و التكوين عن مباريات، تهم مستوى الثانوي و الابتدائي في اطار توظيف أساتذة بموجب عقود. و قد حدد عدد المناصب المتبارى عليها في حدود 24000 منصب لسد الخصاص التي تعانيه المؤسسات التعليمية و كذا النقص من الاكتضاض داخل الاقسام الدراسية.

و قد قسمت المناصب المتبارى عليها كما يلي:

– العيون الساقية الحمراء: 252

– الداخلة واد الذهب: 99

– كلميم واد نون :341

– درعة تافيلالت: 1856

– طنجة تطوان الحسيمة: 3763

– الشرق: 2055

– بني ملال خنيفرة: 2171

– مراكش أسفي: 3601

– الرباط سلا القنيطرة: 1806

– الدار البيضاء سطات: 3865

– فاس مكناس: 2450

– سوس ماسة: 1741

و من الملاحظ أن أكاديميات الصحراء لم تحظى بالمناصب المهمة على غرار باقي الاكاديميات.

فأكاديمية العيون الساقية الحمراء %1,05 و كلميم واد نون % 1.42 و الداخلة واد الذهب % 0.41. و تعكس هذه النسب ضعف ما خصص لهذه الاكاديميات، في مقابل أفواج كبيرة للمعطلين من حاملي الشهادات.

    و يعزو بعض المسؤولين النقص الى كون هذه الاكاديميات لا تعرف خصاصا كباقي الاكاديميات الاخرى، و لكن الامر ليس كذلك بل كل ما يتم تعيينه سنويا يتم إلحاق جله بهذه الاكاديميات، ما شكل فائضا بها.

و لتجاوز هذه المشاكل نقترح ما يلي:

* جهوية المناصب.

* العمل على إستفادة الاساتذة المعينين بالصحراء من حركة انتقالية الى مدنهم او المدن المدن القريبة من سكناهم.

* محاربة الاكتضاض داخل الاقسام.

* إحالة الاساتذة الذين تجاوزوا السن القانونية على التقاعد.

* و ضع استراتيجية جهوية تراعي خصوصية المنطقة.

* رد الاعتبار للمدرسة العمومية.

   و في الاخير لابد من تظافر الجهود للتغلب على مشكل البطالة، التي تعانيها مدن الصحراء بنسب مرتفعة، في ظل وجود قطاعات مهمة قادرة على امتصاص هذه النسب و خلق دينامية إقتصادية بالمنطقة.

 

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.