مؤشرات تصعيد بين المغرب وجبهة بوليساريو على الحدود مع موريتانيا

العيون الان

أبلغ العاهل المغربي الملك محمد السادس الأمين العام للأمم المتحدة بأن الجزء الخاضع لرقابة بعثة «الامينورسو» في الصحراء الغربية بات ميدانا لتواجد عناصر مسلحة من البوليساريو؛ معتبرا أن من شأن ذلك تقويض مساعي التسوية السلمية للنزاع في المنطقة.

واعتبر الملك محمد السادس في رسالة بعث بها للمسؤول الأول في المنظمة الدولية أن هذه التطورات تهدد الاستقرار والسلم في منطقة شمال غرب إفريقيا، محذرا من التبعات الوخيمة لتحركات جبهة البوليساريو في منطقة الگرگرات.

وفي سياق متصل فرض مقاتلو جبهة بوليساريو نقاط مراقبة على الطريق البري الرابط بين موريتانيا والمملكة المغربية الذي مر عبر الشريط الخاضع لسيطرة الجبهة منذ سريان وقف إطلاق النار في الصحراء الغربية عام 1991 برعاية أممية لهدف إجراء استفتاء للإقليم الخاضع لسيطرة المغرب وتطالب جبهة بوليساريو باستقلاله.

المصدر/ موريتانيا اليوم

Leave A Reply

Your email address will not be published.