مائدة مستديرة بالداخلة تحت عنوان المجتمع المدني بالصحراء واقع وأفاق برئاسة الوزير مصطفى الخلفي

العيون الان


عقدت يوم السبت 12 ماي بمدينة الظاخلة بعض اتحادات المجتمع المدني بالساقية الحمراء و وادي الذهب، بمبادرة من USAL وتنسيق مع الاتحاد الاقليمي لفروع الجمعيات والمنظمات التربوية بالعيون واتحاد الجمعيات المهتمة بالتربية والتخييم و الفرع الجهوي للجامعة الوطنية للتخييم بجهة الداخلة واد الذهب، مائدة مستديرة بحضور الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، في موضوع واقع و افاق المجتمع المدني بالصحراء.

فعاليات المائدة المستديرة كانت فرصة لبسط العمل المدني بالصحراء، قبل و بعد دستور 2011 وكذلك عرض لتجربة فريدة لتقديم عرائض من طرف النسيج الجمعوي لاقليم السمارة.

كما عرفت المائدة المستديرة بسط مداخلات اعضاء امانة الاتحاد لمشروع اتحاد الساقية والوادي ورؤيته بين انظار العديد من الفاعلين المدنيين بالداخلة الذين نوهوا بالمبادرة و ابدوا الرغبة والاستعداد للعمل في اطار مشروع ورؤية اتحاد الساقية و الوادي.


كما عرجت كلمة السيد الوزير على مشاريع الوزارة التي يشرف عليها في تكوين و تأهيل النسيج الجمعوي ليكون في صلب التحولات الدستورية التي تعرفها بلادنا. كما جاء في معرض كلمة الوزير التنويه للعمل الجبار الذي يقوم به اتحاد الساقية والوادي في سبيل تطوير العمل المدني بالصحراء و المساهمة في نقله من الهواية الى الاحترافية.
ليتم تكريم الوزير من طرف الفعاليات التي نظمت المائدة المستديرة التي كانت فرصة للنقاش والتفاعل الكبيرين بين المتدخلين وابداء الرغبة في خدمة الصالح العام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.