العيون الان

ستفتح العيون الان في القريب العاجل، ملف مافيا العقار بإقليم الطانطان، وظاهرة الاستيلاء على الوعاء العقاري تحت مبرر الاستثمار، تقدم العيون الان بالحجة والدليل الهكتارات التي استولي عليها، من طرف لوبي نافذ ومتحكم في دواليب القرار، ومحمي من طرف في من يرجى منهم خدمة الاقليم.
للإشارة فقد سبق لجلالة الملك، أن نبه الحكومة إلى خطورة الظاهرة، ودعا إلى التصدي لها، بما يلزم من تدابير تشريعية، لتأتي المصادقة على مشروع القانون رقم 18-32 القاضي بتغيير وتتميم القانون رقم 01-22 المتعلق بالمسطرة الجنائية تنفيذا لتعليمات جلالة الملك محمد السادس نصره الله، حيث وجه رسالة لوزير العدل بتاريخ 30 دجنبر 2016، والتي طالب فيها بالتصدي لظاهرة الاستيلاء على الوعاء العقاري.
إقليم الطانطان هنا يغرد خارج سرب التنمية، مما يطرح العديد من التساؤلات، سنحاول الإجابة عنها في القريب العاجل بالحجة والدليل..