مسؤولان من وزارة التربية الوطنية يزوران أستاذ الحراسة الذي تعرض لإعتداء من طرف تلميذ بسلا

العيون الان

 

زار محمد أضرضور مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة، وعبد الرحمان بليزيد المدير الإقليمي لسلا الأستاذ الذي تم الاعتداء عليه يوم أمس الاثنين، خلال حراسة امتحان الثالثة إعدادي بسلا.

وكان الأستاذ قد تعرض للاعتداء بالسلاح الأبيض، بعد أن قام تلميذ بتوجيه طعنة غادرة على مستوى رأس الأستاذ، وذلك داخل ثانوية أنوال الإعدادي بحي سعيد جحي بمدينة سلا.

وأوضحت مصادر متطابقة، أن الأستاذ (مصطفى.ن) ضبط تلميذا يقوم بعملية غش أثناء الامتحان، صباح أمس الإثنين، ليقوم بمنعه من الاستمرار في عملية الغش، قبل أن يباغته التلميذ بطعنه قرب منطقة الأذن، مخلفا له جرحا غائرا نُقل على إثره إلى المستشفى الإقليمي بسلا لتلقي العلاج الضروري

وأضافت المصادر ذاتها أن الحادثة خلفت حالة غضب عارم في صفوف أساتذة الحراسة بالإعدادية المذكورة، وهو ما دفعهم للاحتجاج داخل المؤسسة ومطالبة الدولة بتوفير الحماية اللازمة لهم، محذرين من أن هذه الحوادث قد تتحول إلى ظاهرة خطيرة في ظل عدم إيجاد حلول حقيقية لها.

وفي رد فعلها على الموضوع، أعلنت المديرية الإقليمية للتعليم بسلا في بلاغ لها، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، عن اتخاذ الإجراءات اللازمة لاعتقال التلميذ المعتدي وإحالته على الجهات المختصة للتحقيق وترتيب الجزاءات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.