العيون الان

توصل بعض المستخدمون بالبريد بنك بالعيون ظهيرة اليوم الخميس 20/09/2018، باستدعاءات لاجتياز مباراة الانتقاء لشغل منصب رئيس مصلحة الدعم بالبريد بنك بالعيون، وهي المباراة التي أعلن عن فتح باب الترشيح بشأنها بتاريخ – 10/08/2018احتج -الكاتب العام الوطني للنقابة الوطنية للبريد واللوجستيك المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل نور الدين سليك في رسالة وجهها لرئيس مجلس ادارة البريد بنك يوم 14/08/2018 حول الطريقة التي تم بها الاعلان عن مباراة رئيس مصلحة بالمديرية الجهوية للبريد بنك بالعيون.
حيث اعتبرا ان اصدار تلك المذكرة في اوج العطلة الصيفية وقصر الحيز الزمني الذي حدد لبعث الترشيحات يعتبر اجحافا في حق المستخدمين وحرمانا لهم من اجتياز المباراة وهذا ما اعتبره مستخدمو البريد بجهة الصحراء ضربا لمبدا تكافؤ الفرص الذي يضمنه الدستور ويكفله القانون. وبالمقابل من شانه ان يفتح الباب امام المحظوظين من المستخدمين الذين لا يتوفرون على الشروط المطلوبة, وحسب تصريح احد المحتجين الذي صرح ان هذا الخرق في المذكرة المصلحية يوضح رغبة المشرفين على المباراة في تمرير اسماء معروفة سلفا اصبحت اسمائهم متداولة في اوساط المستخدمين بالجهة وان اصدار هاته المذكرة سيجعل من التباري على المنصب المذكور مجرد عملية صورية لإضفاء الشرعية على الشخص المختار سلفا وتعيينه في المنصب امام الاعين، ناهيك عن الشروط الغامضة و الملغومة التي وضعتها إدارة البريد بنك للشخص المنعم عليه بالمنصب و الذي تم أخذ موافقة المدير الجهوي للبريد بنك و رئيس مصلحة الدعم حليا بالبريد بنك – رئيس الإدارة الجماعية بالبريد بنك بالعيون – و هو اكل في الكل ، ينصب من يشاء و يقصي من يشاء.
وحسب تصريحات مجموعة من المستخدمين هذا ليس اسلوب جديد على الادارة الجهوية للبريد بنك في التعيينات المشبوهة، بل سبقتها تعيينات مباشرة في مناصب المسؤولية بالمديرية الجهوية للبريد بنك بجهة العيون دون الاعلان عن مباراة قصد وضع الترشيحات الشيء الذي يطرح عدة تساؤلات…ļļļ فتم تعيين اشخاص في مناصب المسؤولية بالبريد بنك في غفلة من الجميع ودون صدور اية مذكرة ترشيح ويتعلق الامر بمنصب رئيس مصلحة بالمديرية الجهوية للبريد بنك ومدراء وكالات بالجهة والعديد من المناصب… كما أن استدعاء بعض أرانب السباق في مباراة رئيس مصلحة الدعم بالبريد بنك هو من اجل ذر الرماد في العيون و إظهار أن كل شيء يمر في شفافية و ووضوح و الحقيقة أن الإدارة كان عليها قبل استدعاء المرشحين أن تتأكد هل أن الديبلومات التي قدموها تتوفر على المعادلة من لدن الوزارات المختصة بمعادلة الديبلومات ، و يعرف الجميع بالجهة أن المنصب قد حسم للشخص المنعم عليه أثناء زيارة مدير قطب الشبكة نهاية شهر ماي 2018 و أن طلب ترشيحه للمنصب قد أرسل قبل ذلك بشهور.
ان تكريس هذه الممارسات الصادرة عن مسؤولين مركزيين بالبريد بنك خلف غليانا واحتقانا في صفوف مستخدمي البريد بكل انتماءاتهم و جعلهم يفكرون في خوض اشكال نضالية واحتجاجية لم يشهدها القطاع بالجهة سابقا , كما أن إقصاء مستخدمي بريد المغرب من المشاركة في هذه المباراة يبين النية المبيتة لإدارة البريد بنك لتمرير ما ترغب فيه كما يبين بما لا شك فيه ان إصدار هذه المذكرة في عز الصيف و العطل السنوية يتعارض مع مبدا تكافؤ الفرص والتباري النزيه والشفاف و الذي من شأنه من شانه ان يرفع من وثيرة الاحتقان الاجتماعي بجهة الصحراء.
لهذا نقول للمدير المركزي للبريد بنك كان عليكم أن تجنبوا على أنفسكم الشبهات و إجراء المباراة و تكليف الإدارة مصاريف إضافية و تعينوا الشخص المرغوب فيه و لا تضحكوا على أرانب السباق.
كما أن العديد من المستخدمين قد لجأوا وسيلجؤون لمؤسسة الوسيط و المجلس الوطني لحقوق الإنسان والبرلمان والمحاكم من أجل وضع حد لهذه المسرحية.

وقد سبق أن تمت مراسلة رئيس مجلس الاداره الجماعية للبريد بنك الدار البيضاء: