العيون الآن

مشاركة وازنة لوفد مغربي في المؤتمر الإقليمي حول أهداف التنمية المستدامة والمساواة بين الجنسين بالإسكندرية.انطلقت يوم الثلاثاء 18شتنبر 2018، فعاليات المؤتمر الإقليمي حول أهداف التنمية المستدامة والمساواة بين الجنسين، لبرلمانات الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مكتبة الإسكندرية، خلال الفترة الممتدة بين 18 الى 20 شتنبر الجاري بالتعاون مع الإتحاد البرلمان الدولي والبرلمان المصري ومكتبة الإسكندرية.يعرف المؤتمر مشاركة لعدد من البرلمانيات والبرلمانيين العرب وعدد من صناع القرار والمثقفين وغيرهم من الفاعلين والمهتمين بقضايا التنمية المستدامة والمرأة.من بين المشاركين وفد مغربي وازن يضم شخصيات رفيعة من المستشارين و البرلمانيين، مثيل المستشار عبد الوهاب بلفقيه، حيث سيمكنهم المؤتمر من تبادل الخبرات والتجارب مع نظراءهم  من البرلمانيين وصناع القرار من الدول العربية الشقيقة، وكذا مسار عملهم، من خلال تطوير أوراش التنمية المستدامة ببلدانهم، و اكتساب الممارسات والتجارب في تقديم الحلول اللازمة لمجابهة التحديات في تسييرهم المؤسساتي، كما يفتح الباب لعقد شركات مع البرلمانات الدولية والعربية  في إطار دعم اهداف المساواة بين الجنسين في مشاريع التنمية المستدامة.