مواقع و صفحات تترحم على شخص مازال على قيد الحياة و لم يكن إطلاقا على متن قطار بوقنادل

العيون الان

مواقع و صفحات تترحم على شخص مازال على قيد الحياة و لم يكن إطلاقا على متن قطار بوقنادل

في تدوينة مثيرة عبر صفحته بفيسبوك، نفى شخص يدعى “أنس فائز” أن يكون ضمن ضحايا فاجعة قطار بوقنادل الذي انقلب أول أمس الثلاثاء وخلف، وفق حصيلة رسمية، 7 قتلى و125 جريحا.

وكتب أنس عبر صفحته قائلا: “خوتي راني باقي حي الحمدالله، متبقاوش تيقو أي حاجة، وللي ما تاقش يدخل لفيس ويشوف تصاوري وهادوك للي داروها بلعاني الله ياخد فيهم الحق وماعندي تاشي علاقة بهاد الحادثة”.

إلى ذلك، أكد أنس فائز في تصريح لجريدة “العمق”، أن ما تم تدوينه في الفيسبوك هو من كتبه، مشددا على أنه لم يكن على متن القطار من الأساس، وأنه تفاجأ من نشر إحدى صوره في وسائل التواصل الاجتماعي مرفوقة بتدوينة تشير أنه كان عائدا من الولايات المتحدة الأمريكية وأنه لقى نحبه في فاجعة القطار.

وأوضح أنس الذي يقطن بمدينة الرباط، أن انتشار الإشاعة في مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة فيسبوك، سبب في حالة من الهلع لبعض أفراد أسرته وأصدقائه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.