العيون الان

ملعين الحافظ

موالون للبوليساريو يعتدون على سائق شاحنة بالكركرات..و الاستفزازت تتواصل.تشهد المناطق القريبة من النقطة الحدودية الكركرات تطورات خطيرة، في احداث تتسارع لتأخذ منحى التصعيد، بزيادة مستوى استفزازت جبهة البوليساريو على غرار دوريات ميلشيات بسيارات الدفع الرباعي محملة بأسلحة خفيفة..على متنها ما يقارب 15شخص، وانباء تتوارد بوصول تعزيزات اخرى..الأمر الذي وصل بعناصر انفصالية تابعة للجبهة بعرقلة مرور الشاحنات المتجهة صوب موريتانيا ودول افريقيا، ببناء حواجز من اجل ابتزاز المارين بدفع 300 درهم لشاحنة الواحدة من اجل الدخول او الخروج من المعبر،  وصل اختلافهم اليوم مع احد السائقين بعدم الدفع الى اعتداء بالضرب والجرح عليه على مستوى الرأس والجسم.التصعيد الخطير والاستفزازت المتواصلة تهدد السلم والامن في هذه المنطقة، تراقبه الدولة عن كثب، لكن تبقى المينورسو البعثة الاممية الحاضر الغائب في مايقع دون اي رد او فعل يذكر.هنا لايمكن إغفال الدور الشقيقة موريتانيا وهي كذلك بعلم ما يقع في حدودها الشمالية في خضم الانتقال الديمقراطي برئاسة ولد الغزواني.