العيون الآن

مولودية العيون تتعرض لاعتداء همجي والفعاليات الرياضية بالمنطقة تندد.برسم الدورة 18، من بطولة القسم الوطني الأول هواة شطر الجنوب، استقبل متصدر الترتيب نادي الوداد السرغيني، ضيفه مولودية العيون قيدوم الأندية الصحراوية بهذا القسم، و الذي قدم عناصره خلال مباريات هذا الموسم أداءا طيبا استحسنه الجمهور الصحراوي.
المبارة، التي جرت أطوارها على الملعب البلدي لمدينة قلعة السراغنة، انتهت بفوز الفريق المضيف بهدف دون مقابل، من التسجيل ألاعب السابق لنادي الرجاء البيضاوي عبد الغني سعود.


حكم المبارة حسب عدد من الحاضرين، كان نقطة سوداء في هاته القمة، بسبب قراراته الارتجالية و الخاطئة في أغلبها، كما يسجل عليه عدم احتسابه لضربتي جزاء للفريق الضيف.
و تجدر الإشارة، انه بعد انتهاء المقابلة، شنت عناصر محسوبة على الفريق المستضيف، يقودها بعض المسيرين و اللاعبين، بالإضافة إلى مجموعة من ذو السوابق العدلية، هجوما على عناصر مولودية العيون، الذين تعرض الكثير منهم إلى إصابات بليغة نقلوا على إثرها للمستشفى المحلي، قوات الأمن لم تتدخل للحد من هذا الشغب، الذي يسيء إلى صورة الكرة الوطنية. بل إن بعض عناصر القوة العمومية اعتدت بدورها على مكونات الفريق الصحراوي .
بعض المصادر القريبة من الكرة الصحراوية، تقول بان مدينة العيون عرفت اجتماعات متفرقة، لبعض الفعاليات الرياضية ،للرد على هذا الاعتداء، الذي استهدف أحد أهم الفرق الصحراوية، و المشهود لمكوناته بحسن الخلق والكرم في استقبال الضيوف، ذات الاجتماعات قررت تكوين لجنة لتتبع هذا الملف ،و الذهاب به إلى ابعد الحدود، حتى و إن لزم الأمر القيام بوقفات احتجاجية، وتقديم شكاوي إلى كل من السلطات القضائية، وكذلك إلى الجهات  المعنية الأخرى…