وزير الداخلية يعزل قائدا صفع مواطنا أمام أعين المارة

العيون الان

أياما قليلة بعد واقعة الاعتداء الذي كان بطلها قائد جماعة سيدي علال التازي التابعة ترابيا لإقليم القنيطرة، والذي اعتدى على مواطن صفعا أمام أعين الناس، أصدر وزير الداخلية قرارا نهائيا بعزل القائد بقيادة سيدي علال التازي و إبعاده من أسلاك السلطة، وذلك بناء على تقرير أسود أعده عامل إقليم القنيطرة بخصوص واقعة اعتدائه على مواطن بالصفع أمام أعين الناس. إضافة إلى تجاوزات عديدة.

وتفجرت قضية القائد والمواطن الذي يمتلك محلا لبيع الخبز، تفجرت بعد الانتشار الواسع لشريط فيديو يظهر من خلاله تجبر القائد واستعلائه على المواطن، حيث تعمد إذلاله و إهانته قبالة محله و أمام جمع غفير من المواطنين، بعد أن وجه له صفعة على وجهه مرفوقة بتهديد واضح، وهو الاعتداء الذي يظهر بوضوح على الشريط، بعد أن مزق القائد للمواطن عازلا بلاستيكيا كان قد وضعه حائلا بين محله، وبين محل للجزارة صديق للقائد اتقاء لدخان المشويات.

واقعة الاعتداء التي انتشرت بشكل واسع، حصدت تعاطف عشرات الآلاف من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي مع المعتدى عليه، الأمر الذي جعل ” جمعية أرباب المخابز والحلويات ” بالجهة تدخل على خط القضية

Leave A Reply

Your email address will not be published.